طيوب النص

نفير العشق

محمد علي أبورزيزة

احلام ما بعد الحرب 2019 عدنان بشير معيتيق حبر على ورق

عندما تلبي الأحرف نفير ذلك النابض الحاكم بأمر الصدور، وتأتي إليه الكلمات زحفاً ومشياً وهرولةً وركباناً وهي ترفع ألوية ذلك العشق الصادق الأبدي والذي لم يخلق مثله في العصور، وتصرع بالحق في هيجانها الدجل والظلم والدنس والبغض وكل جحافل الزور، عندها تتوقف عقارب الجهل عن دقاتها وتتيبس أيضا كل عقارب الجحور، ويتهاوى الكبر فينا من علياء عروشه ويرتمي طوعاً أو كرهاً قبل أن تتساقط مداركنا خاشعة.. فوق ترابك يا وطني من المهد إلى أن تختفي معالمنا بين جنبات القبور.

مقالات ذات علاقة

آخر الخراب

عبدالسلام سنان

الذي أريـد

سليمان زيدان

أحب البحر

عائشة الأصفر

اترك تعليق