من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي
قصة

نصف قمر

من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي
من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي

–      قلتُ لكَ تشبهه كثيراً.

–      وهل كان يحب الزنابق مثلي؟!

–      يحب.. ويحب كل رقيق وجميل.

–      أعلمُ… يكفي قلبكِ يثبت ذلك.

–      شقي أنت… تشبهه.

–      أما كان له أن ينتظر قليلاً لتضم صورةٌ ثلاثتَنا؟

–      ما بك؟!

–      أتخيل.

–      أمممم… وكيف هو!؟

–      يحملني على كتفه… ينزلني. يمسح على رأسي. ثم… يغادرني!أنا أحتاج إليه… أركض خلفه… يتلاشى.. يهمس فيَّ: “انظر حولك…ستجدني”.. لكن… لكن كيف؟

–      حسناً…إنه النرجسُ الوسنُ في فناء البيت. مراجيحُ الطفولةِ. تخيل سكونَ الليلِ ونسماتِ الصيفِ. شواطئَ الأحلامِ .. حتماً إنك تخيلت.

–      تخيلت… وعلمت سرَّ ابتسامِكِ وعشقِكِ الأماكنَ والأشياءَ. لا يفارقُكِ وجهُه.

–      ولن يفارقكَ…فقط كن مثلي.. ولنتشاركْ الابتسام.

18-2-2013

مقالات ذات علاقة

آلهة في قبـــو

محمد المصراتي

الصَّرْخَة…

أحمد يوسف عقيلة

تجاعيد

ليلى المغربي

اترك تعليق