من أعمال التشكيلية فتحية الجروشي
طيوب البراح

نسيّت

منيرة نصيب

Fathia_Jeroshi (8)

بلا أي مقدمات

: أحبكَ .!

**

لكي نضمن أنّ ما بعد الفِراق ..

فِراق ..

هو يحلم أن يعود كـ طائر ..

وأنا لا أناقش عودتي كـ وردة ..!!

**

في كل مرة يخرج بها أسمي

مرتجفاً مبللاً من بين شفتيك ..

أستغرب كيف قبل هذا ..

أكون قد ولدت ..؟!

**

ما أقل الليّل ..

وما أكثركَ ..!!

**

ولما أُنكر ..؟

كلما تمتمت شفتيّ أُحبكَ ..

قلبي يُزهر ..!!

**

يُخبرونني أنكَ أسوأ ما بي ..

قل لي كيف سأقنعهم ..

بأني للآن لا أرى أسوأ مني

بدونك ..؟!

**

هذا الصباح

وبينما كنت صامتًا ..

كان عطرك يقترب مني

يتسلل من بعيد إليّ

ويهمس بذات اللهفة

: يا الله كم أفتقدك ..!!

**

رحلت ..

لمن سأهمس بها دون أن تجرحني

: صباح الخير ..؟؟

**

لم يكن اﻷ-;-مر يومًا متعلقًا بخصري

وبما يبدو عليه ..

الأمر منذ البدء كان متعلقا بيديك

وكيف كان يبدو خصري

جميلا وسطهما ..!!

**

كُنتَ تتحدث

عنكَ تتحدث

عن حذائك الجديد

عن بثرة صغيرة قرب أنفك

عن أخبار مدينتنا الصغيرة

عن داعش

عن انفجار باريس

عن آخر أغنيات أديل

عن الكلاسيكو

وكل ما كان يشغلني

طعم شفتيك!

**

كـ تمزق كبد حمزة بيديّ

هند بنت عتبة

يمزق الآن كـبدي …

غيابك ..!!

**

هو ليس حزيناً الآن ..

هو ليس حزيناً أبداً بدوني ..

هو فقط يدعي الحُزن

لأنهُ أشتاق طعم :

دموعي ..!!

**

أنها تُمطر الآن ..

كيف سأمنع كل أفكاري السيئة

من الانحدار إليكَ ..؟؟

**

أُحبك ..

ففي البدء أنتَ ..

وفي الختام أنتَ ..

وما بين البدء والختام :

أيضاً أنتَ ..!!

مقالات ذات علاقة

العروبة العمياء

المشرف العام

نـغـم الأقـحـوانـة

المشرف العام

سنظل نكتب عن الحب

المشرف العام

اترك تعليق