مصلحة الآثار الليبية
أخبار

مَصلحة الآثار تَتفق عَلى إِنشاء مَركز لتَطوير مُخلفات الحَرب العَالمية الثّانية

وال

عقد رئيس مصلحة الآثار الليبية في الحكومة المؤقتة، الدكتور “أحمد حسين” في اليومين الماضيين اجتماعًا مع عمداء بلديات بئر الأشهب وطبرق وأمساعد. وتم خلال الاجتماع الاتفاق على إنشاء مركز لدراسة وتطوير إدارة مخلفات الحرب العالمية الثانية تكون تبعيته لمصلحة الآثار ويدعم من البلديات الثلاثة ويكون مقرها مدينة طبرق.

وفي وقت سابق، كان رئيس مصلحة الآثار الليبية، قد قام في الأسبوع الماضي بزيارة تفقدية لمراقبة آثار طبرق للوقوف على سير العمل فيها،وكان برفقته مدير إدارة الحماية في المصلحة، ورئيس فرع المنطقة الشرقية، ومدير إدارة البحوث ومدير إدارة المسح والتوثيق الأثري في الفرع.

وأثناء زيارته لمنطقة القرية رجح رئيس المصلحة أن تكون القرية هي مكان الحضارة الليبية المبكرة، مؤكدا بأن المصلحة ستعمل على إجراء حفرية إنقاذ يشارك بها عدد من الباحثين.

وزار رئيس المصلحة والمرافقين له كهف شيخ الشهداء ومدينة مرسى لك،بالإضافة لزيارة  للمعالم التاريخية في طبرق وغرفة روميل، ومعرض مخلفات الحرب العالمية الثانية المجاور لها.

 

مقالات ذات علاقة

الفرعون الليبي في مسلسل درامي

المشرف العام

تاريخ أحمد الشريف في جزأين

المشرف العام

أبو دربالة: منتدى «سيف النصر» يثري الحراك الثقافي

أسماء بن سعيد

اترك تعليق