متابعات

مهرجان طرابلس للشعر.. إشعاع عالمي على درب الكلمة الحرّة

طرابلس- سعيد فرحات

 

افتتح الدكتور عبد الرحمن هابيل وزير الثقافة والمجتمع المدني تحت قوس ماركوس بالمدينة القديمة اول مهرجان للشعر بعد سقوط نظام القذافي في العاصمة الليبية طرابلس والذي يقام تحت شعار مهرجان طرابلس العالمي للشعر 2012 بمشاركة واسعة .من رئيس اللجنة المنظمة الدكتورعاشور الطويبي ومسؤول الإعلام في المجلس المحلي للمدينة القديمة سالم العزابي ومدير مشروع المدينة القديمة.

وبدأت مراسم الاحتفال بالمهرجان، الذي تستمر فعالياته إلى الثلاثين من الشهر الجاري، ويشارك فيه شعراء وباحثون ليبيون ومن العالم العربي وأوروبا وأمريكا، بنوبة من التراث الطرابلسي الأصيل الذي يجسد التراث الليبي وما يحتوي من كنوز يفخر بها كل الليبيين، وتضمنت فعاليات اليوم الأول إلقاء العديد من القصائد الشعرية وكلمات الترحيب بالحضور.

وأشار وزير الثقافة والمجتمع المدني عبد الرحمان هابيل في كلمة الافتتاح أن الشعر في ليبيا ليس وليد اللحظة، بل هو متجذر في حديث أمهات الليبيين منذ زمن بعيد ، وإن هذا المهرجان يعيد الوجه الحضاري لليبيا بفعل ثورة 17 فبراير التي نفضت بفعلها ليبيا غبار الطغيان عن وجهها.

وأكد في كلمتة أن بالأمس كان مكان الشعراء الذين اذا ارادوا التكلم السجن واليوم الحرية للجميع والشعراء هم رسل الحضارة والإنسانية …فالشعر هو تميمة العرب.

وقال رئيس اللجنة المنظمة الدكتور عاشور الطويبي ، إن المهرجان يتضمن أربع ندوات وست قراءات شعرية بمشاركة شعراء مهمين على المستوى العالمي ، سواء كان على مستوى المنجز الشعري أو على المستوى الإنساني . وأضاف أن هناك ندوات مهمة ستقام على هامش المهرجان ، منها ندوة “الشعر في عصر التحولات العظمى ” وكذلك ” الشعر في عالم العولمة الرقمية” و” المكان والمنفى ، والإبداع الشعري.

ويشارك في المهرجان 29 شاعرا وباحثا من العالم العربي وأوروبا وأمريكا، وهم: طاهر رياض (الأردن)، نجوم الغانم (الإمارات)، أندريا راوس (إيطاليا)، ماثيو سويني (إيرلندا)، جيمس بيرن، مارغريت أوبانك، نيي باركس (بريطانيا)، حبيب طنغور (الجزائر- فرنسا)، السنوسي حبيب، حواء القمودي، خالد المطاوع، سالم العوكلي، سعاد سالم، صالح قادربوه، عائشة المغربي، عاشور الطويبي، عبد السلام العجيلي، مريم سلامة، مفتاح العماري (ليبيا)، أحمد الملا (السعودية)، رشا عمران (سوريا)، زكريا محمد (فلسطين)، مبارك وساط (المغرب)، توني هوغلاند، كارولين فورشيه، مارلين هاكر، جون تومسون، كريستوفر ميريل (أمريكا). وتشارك الشاعرة المصرية المقيمة في كندا إيمان مرسال في مهرجان طرابلس العالمي للشعر 2012.

وقال بيان عن المهرجان أنه إلى جانب القراءات الشعرية، سوف تعقد أربع ندوات تحت العناوين التالية: الشعر في عصر التحولات الكبرى. حيث يتم التساؤل عما يمكننا أن نتعلمه من شعر العهود السابقة وقدرته في مخاطبة الضمير الإنساني عبر الزمن، أي دور لعبه الشعر في زمن التحولات؟ وهل يمكن للشعر الذي نكتبه الآن أن يلعب دورا في أنسنة التغييرات الكبرى التي تجري حولنا.

ويشارك في هذه الجلسة: إيمان مرسال، توني هوغلاند، زكريا محمد، سالم العوكلي، كارولين فورشيه. ويدير الجلسة: خالد المطاوع، كما تعقد جلسة أخرى بعنوان (الشعر في عالم العولمة الرقمية -عالم العولمة الرقمية، وتطرح أسئلة من بينها هل يناسب شعرنا الآن عصر التكنولوجيا الرقمية؟ كيف ستغير التكنولوجنا شعرنا، وما هي الشعريات الجديدة الناشئة التي افرزها هذا التحول التكنولوجي وكيف نقيمها؟ والمشاركون في هذه الجلسة هم مارغريت اوبانك، جيمس برن، كريستوفر ميريل، نيي باركس، أولريش شرايبر. يدير الجلسة ربيع شرير.

كما تعقد جلسة حول المكان، والمنفى، والإبداع الشعري. بالإضافة إلى الشعراء العرب يشارك في هذا المهرجان، شاعر جزائري يقيم في فرنسا ويكتب بالفرنسية، وشاعر إيطالي يقيم في أمريكا ويترجم الشعر الياباني. وشاعرة أمريكية تقيم في باريس وتترجم قصائد لشعراء عرب يكتبون بالفرنسية، وشاعر إيرلندي قضى نسبة لا بأس بها من حياته في رومانيا وألمانيا، وشاعرة ليبية يستوحي شعرها المكان والذاكرة ويسمو بها.

مقالات ذات علاقة

محاضرة عن تاريخ الصحافة الليبية بمكتب ثقافة بنغازي

مريم العجيلي

مكتبة طبرق تحتضن احتفالية بالإصدار الجديد للباحث عماد خالد

المشرف العام

ورشة عمل أممية تناقش دعم دور المرأة الليبية في العمل المشترك

المشرف العام

اترك تعليق