طيوب البراح

منفية دونك

أروى رمضان الزرقاني

من أعمال التشكيلية حميدة صقر

ستبقى هنا شعلة يسمو حضورك
في آفاق الوجود..
يا أبي الحبيب وصديقي القريب..
غياب الربيع لا يمنعنا
من معانقة نسيم موسمك الدائم
منفيون دونك يا وطن مجيد..
بصمتك ارث حقيقي،
نفتخر بك راية نرفعها في سمائنا
ونعتز بك رجل تعلمنا منه
أرقي المشاعر الانسانية…
رجل قوي مؤمن يبتسم للموت
بشوق غريب وصبر كبير
لا أنسي ابتسامتك
التي رافقتها وداعات عينيك..
عيناك كانت تودعني
وتخبرني أنك آسف
لأنك لا تملك الموت ولا الحياة
لتبقى من اجلنا..
نحبك كثيرا.. وسنبقى نصلي لله
ونذكرك دائما في الدعاء
وسيبقى قلبي
في حداد حتى القاك..

مقالات ذات علاقة

تفاصيل صغيرة

المشرف العام

الخطيـئة

المشرف العام

أسَـف

المشرف العام

اترك تعليق