طيوب عربية

مشي

هاشم عباس الرفاعي – العراق

من أعمال التشكيلية فيان سورا


تمشي الهوينا
ترنو لمغربها
كأنها غيمة عبئها
قطر…
وانا ارى هي وئيدة
مشيتها .
اخذت اللباب بألتفاتتها
مني ..وانا لثنيات ميشيتها
اترقب …
غفا…يا اغفاءة الطاووس
بين …بين الجفن والهدب
لك …القبلا ت…
مغمسمة …بتراب التحرير
وعطرها …..الياسمين
واتم …انا لثنياتك مرتقب
كم انت يا ملك …من ملك
الذات …….
لكن عهدي ان لا ابوح
بعشق …كما عاهدت رفقتي
هو .. العشق للياسمين .
مبعثي ….لك اقف
صافقا …بالكفين على مبعد
اه …من وئيد …مشيتك
هي …للتيه في شخصك
ترمي …مقدمي .
الله …بين نهديك مقتلي
وعند شفتيك …جنتي
هو العشق … بين ذراعيك
والنهدين …مرمى مضجعي.
كأنك كوكب ….
وذراعيك …والنهدين
بينهما …دورتي ..
ومن الشفتين خمرتي
…وبهما يهما القطر

الاثنين 16-3-2020م

مقالات ذات علاقة

حكاية ناي

حسين عبروس (الجزائر)

توكتوك.. تك تك ساعة بغداد

المشرف العام

محمود درويش… رحلة الشعر والحياة

ناصر سالم المقرحي

اترك تعليق