متابعات

مسابقة (تراثنا الأصيل في وجدان هذا الجيل)

فسانيا – سمسة اشويب.

مسابقة (تراثنا الأصيل في وجدان هذا الجيل) اجدابيا

نظم مكتب النشاط المدرسي بقطاع التربية و التعليم إجدابيا صباح الأربعاء 5 أبريل 2017 من أجل المحافظة على التراث الليبي الأصيل و نقل الموروث إلى التلاميذ بشكل صحيح و للتعريف بتاريخ الآباء و الأجداد و من أجل ربط الحاضر بالماضي بمسرح التضامن الاجتماعي و في سابقة فريدة من نوعها على مستوى المنطقة أقيمت مسابقة للزي الشعبي تحت شعار (تراثنا الأصيل في وجدان هذا الجيل) وذلك بمشاركة في 20 مدرسة و هي: مدارس: الوحدة و الاتحاد و أسماء بنت أبي بكر الصديق، و الشهيد حسن البراني و القادسية و الأندلس و النهضة و الطليعة و الهداية و جيل الغد و دعاة السلام و دروب المجد و رسل الحضارة و شهداء إجدابيا، باﻹضافة لمشاركة مدارس شهداء الدامور و نور البصيرة و 7 أكتوبر.

وتكون فريق كل مدرسة من ست طلبة، و تخلل عروض الطلبة للأزياء الشعبية فقرات موسيقية و لوحات فنية و رقصات شعبية قدمته كل من مدرسة الهداية و جيل الغد و رسل الحضارة كما قدم مركز الصم و ضعاف السمع عرضاً فنياً راقصا، و كانت المسابقة برعاية مدرسة جيل الغد، كذلك تخللت المسابقة كلمة للسيد فتحي المشيطي مدير مكتب النشاط المدرسي، الذي أكد على اعتماد هذه المسابقة ضمن المسابقات و الأنشطة التي يقوم بها المكتب وكلمة للسيد الشريف الطيف، منسق قطاع التربية و التعليم الذي أثنى على المجهود المبذول في إحياء الثرات و الزي الشعبي الليبي، و شهدت المسابقة فقرات شعرية للشاعر عبد الله بالروين، و الشاعر عامر شيت، و الشاعرة مبروكة الزوي.
و جسدت المسابقة لوحة فنية هي إرسال رسالة سلام إلى الليبيين جميعًا، بأننا شعب واحد.، وزينا واحد، وتقاليدنا واحدة، و ذلك من خلال ارتداء المتسابقين الزي الشعبي من جميع ربوع ليبيا و كانت المسابقة برعاية مدرسة جيل الغد.

مقالات ذات علاقة

شاعرات يحتفين بالأمل ‎

علي عبدالله

الشاعر عاشور الطويبي يستشرف آفاق ليبيا الثقافية

المشرف العام

الشاعر محمد سالم المزوغي: يحيي الأمسية السادسة عشر لمنتدى المناضل بشير السعداوي الثقافي

المشرف العام

اترك تعليق