محكية

محكيات

(معارضة لقصيدة : ممكن تكوني انتِ ) للشاعر محمد الغزال الكثيري
(بيناتنا كل شي اصبح جايز )

من أعمال التشكيلية عفراء الأشهب.
من أعمال التشكيلية عفراء الأشهب.

ممكن تكوني فيلم

وممكن تكوني الشعر

وممكن تكوني قصة

وممكن تكوني المبتدأ

وممكن تكوني الخبر

وممكن تكوني السطر

وممكن تكوني الكلمة

وممكن تكوني الحرف

ومرات حتى الحرف .. تبقي نصه

ممكن تكوني كل شي

وممكن انت لا شي

ممكن تكوني عتمتي

وممكن تكوني الضي

وممكن لو مات الكلام في صدري

علي ايديك يرجع حي

بيناتنا كل شي اصبح جائز

والحب هو الخاسر

وماحد منا فائز

ممكن تكوني نجمة

تهدي القوافل للسبيل

وممكن تكوني قمرة

تضوي في عز الليل

وممكن تكوني شمس للحرية

نورك يعم الناس

ومرات تبقي شمعة

في ركن غرفة باهتة ومطفية

ومرات تبقي واضحة

واغلب اوقاتك قاعدة مخفية

بيناتنا كل شي اصبح جايز

والحب هو الخاسر

وماحد منا فائز

ممكن تكوني وطن

وممكن تكوني دمع فوق الجفن

وممكن تكوني صوت

يردد معاني الفرح

ويحمل ملامح شجن

وممكن تكوني لحن

ومرات انتي الموت

ومانيش هارب منه

لو كان في وسط القبر

حضنتك معايا كفن

بيناتنا كل شي اصبح جائز

والحب هو الخاسر

وما حد منا فائز

ممكن تكوني فرحتي

وممكن تكوني همي

وممكن تكون وردتي

المتفتحة حمراء وخضار

مادام مع طلوع الفجر

تجي تشربي من دمي

ومرات تبقي صحبتي واصحابي

ونحسك كما قطرة عسل في فمي

ومرات نرقد عالرصيف غريب

ومرات من صدرك نشم الطيب

ونشرب حليب

كيف ماشربت من امي

ومرات ياعمري علي تغيب

ومرات نطرطش احداك طروف

وماتفكري في لمي

بيناتنا كل شي اصبح جايز

والحب هو الخاسر

وماحد منا فائز


طرابلس: 5/5/2014
من مخطوط ( ممكن .. وهذا اكيد )

مقالات ذات علاقة

الـكلمة الـشرارة .. لحظات مهمة في الثقافة الليبية

رامز النويصري

حيرة

سالم العالم

الحـلم نــثر

عبدالمنعم الفليليح

اترك تعليق