طيوب عالمية

متحف فرنسى يغلق أبوابه لقلة الزوار

محيط

عن محيط
عن محيط

يغلق متحف “بيناكوتيك” في العاصمة الفرنسية باريس، أبوابه اليوم الإثنين بسبب تراجع عدد زواره لا سيما بعد اعتداءات نوفمبر الماضي موقفا قبل الأوان معرضا مكرسا للمصمم الألماني كارل لاغرفيلد، على ما أعلنت إدارته يوم الجمعة.

وكان المتحف، الذي تراجع عدد زواره 20 إلى 25 % في غضون سنتين، قد وضع تحت الرقابة القضائية نهاية العام الماضي.

وقال مارك رستيليني رئيس المتحف الخاصالواقع في حي لا مادلين، إنه “تكبد تراجعا هائلا في عدد الزوار كسائر المتاحف في باريس”، مشيرا أيضا إلى “الظروف الاقتصادية المرتبطة خصوصا باعتداءات 13 نوفمبر”.

وسيوقف المتحف – وفقا لوكالة” أ ف ب “الفرنسية –  مساء الإثنين المقبل، المعرض المخصص لكارل لاغرفيلد الذي عانى أيضا من تراجع عدد الزوار.

أما المجموعات الدائمة للمتحف، الذي أسس العام 2003، فستوزع على فرع المتحف في سنغافورة وستعرض لاحقا في حال إعادة فتح المتحف في مكان آخر في باريس.

مقالات ذات علاقة

الفيسبوك تحت مجهر الفلسفة: “آلية قاتلة للخصوصية“؟

المشرف العام

من الف ليلة وليلة.. إلى القرآن الكريم..!!!

عطية الأوجلي

أفغانستان تنازع تركيا وإيران إرث ‘مولانا’

المشرف العام

اترك تعليق