محكية

ما هي حكاية ود

 

المشكلة اللي بينهم

ما هي حكاية ود ..

مش في امتناعها ع الرد

وين الهوى يشتد

أو بيه يستبد

همة الثنين قراب

أقرب من الإبهام .. للسبابة

وأقرب من الكوني .. للكتابة

ممكن تقول

همة الثنين

هوميروس والإليادة

الأصل والإعادة

إسرائيل والإبادة ..

من آخره .. يعني بجد

الود والودادة ..

وصدفة العلاقة، بدت

ما بيناتهم

زي الكشك والعتابة

زي القاهرة وعنابة

لما دعاها للمثابة

واكتشف

يا نويرته

أن الدعية

من شباب الغد !!

ما هي حكاية ود

ما هي حكاية ود

مقالات ذات علاقة

من قبل

محمد الدنقلي

فوق ما أتّْصوّر

سالم العالم

نِعْتَذِرْلَكْ ..

جمعة الفاخري

اترك تعليق