أخبار

ماريش بين فارس الريح ومروض الألوان

الطيوب

العدد الثاني من مجلة ماريش الثقافية

بلوحة للتشكيلي الليبي “علي العباني” صدر العدد الثاني من مجلة (ماريش الثقافي)؛ لشهر فبراير 2021، والذي ضم بين غلافيه مجموعة من المقالات والدرايات والنصوص الأدبية.

بعنوان (رشفة من حياة) افتتحت رئيسة التحرير هذا العدد، بمقالتها التي تناولت فيها رحيل الفنان والعلاقة بين الفن والحياة.

أولى موضوعات العدد، حوار مع الفنان الليبي “أيمن الهوني” في (حوارات)، الذي جاء بعنوان (فارس الريح الذي عز عرش المألوف) وحديث حول تجربته وحلمه بالعالمية. ومن أجواء الموسيقى ننتقل إلى التشكيل، وحوار المجلة مع التشكيلي الليبي “محمد قجوم”، الذي تصفه المجلة بـ(مروض الألوان عندما تتوحش إبداعاً)، في حديث مطول عن تجربته في الرسم ورسم قصص الأطفال.

من العراق يكتب الناقد “محمد شياع” في (دراسات) عن الشاعر الليبي “محي الدين محجوب” والأنيميا الحلمية في تجربته الشعرية. لنطير إلى تونس مع الكاتب “جمال الجلاصي”، ودراسته حول (الأدب الفرانكوفوني في أفريقيا السوداء). أنا الكاتب الليبي “يونس الفنادي” فيكتب (الشاعر عمر الكدي يبوح بكل شي) وقراءة في مجموعة الشاعر المعنونة (بلاد تحبها وتزدريك). أما الأستاذة “نبيلة سالم الطاهر” فتكتب (أفق الدلالة في شعر يوسف إبراهيم) متخذة من مجوعته الشعرية (درويش) أنموذجاً، وعن تجربة القاص “علي الجعكي” في قصة (الثعبان)، يكتب الناقد الليبي “عبدالحكيم المالكي” حول جماليات القسة الليبية القصيرة. وتحت عنوان (غياب الإبداع في النص الأدبي موت للكاتب والمكتب) يكتب الكاتب المغربي “عبدالغني لعويسي”، ختام (دراسات) مع الكاتب الفلسطيني “فراس حج محمد” وقراءته المعنونة (رجال في الشمس ووقفة مع العناصر الروائية).

في (نصوص شعرية) نطالع؛ (دم أسود) للشاعر العراقي “عبود الجابري”، (كتابات في حضرة الشعر) للشاعرة الليبية “سميرة البوزيدي”، (مشهد) للشاعر الليبي “جمعة عبدالعليم”، (ثلاثة مقاطع للحيرة) للشاعر العراقي “عدنان الصائغ”، ومن العراق أيضا الشاعر “رعد زامل” في قصيدة بعنوان (عن الخراب وظلامه المر”، (صخب حصاد) هو عنوان نص الشاعرة الليبية “أميلة النيهوم”، أما (البيوت الصغيرة) في العنوان الذي اختراته الشاعرة “منى الدوكالي” من ليبيا.

ونقرأ في النصوص الشعرية أيضا: (مساء كسير) للشاعر الليبي “أسامة الناجح”، (محطات متفرقة) للشاعرة المغربية “ليلى بارع”، (سرة المعنى” للشاعر الليبي “الفيتوري الصادق”، (نرسيس) للشاعر “محمد الغريسي” من تونس، (رحيل مقيم) للشاعر الجزائري “إسماعيل غربي”، (قضمة) للشاعرة “منى الحصادي” من ليبيا، (روحي تنام على أصابع أنثى) للتونسي “سمير العبدللي”، (دامية هذه الملهاة) للشاعر الليبي “أحمد ناصر قرين”.

وفي (قصة) سنكون مع؛ (عدالة ذاتية) للقاص الليبي “علي جمع اسبيق”، وتحت عنوان (أعقاب المدينة) يكتب القاص الليبي “إسماعيل القايدي”.

(ترجمات) لهذا العدد تحتضن قصة قصيرة من الصين، بعنوان (تبادل الهويات) بقلم :غو زنيو” بترجمة للأستاذ “فرج الترهوني”.

الدكتور “نور الدين محمود سعيد” من ليبيا يفتتح (مقالات) بـ(كيف نحت الموسيقار موسيقاه في أغنية غنيت لك؟. الكاتب “الناجي الحربي” يكتب مقالته المعنونة (يا لائمي). وتحت عنوان (الجدار المعتم خلف لوحات الشعر) كتب الشاعر الليبي “سالم العوكلي”، وعن (الإرث المنسي) تكتب الأستاذة “فريدة الحجاجي” عن أعمال التشكيليين الإيطاليين حول ليبيا. الأستاذة “نعيمة الطاهر” من ليبيا تكتب مقالتها (السحارية). أما الكاتب الليبي “محمد ربيع” فكتب حول جبال تاسيلي وكهوف الدهشة. الكاتب الليبي “سالم الحريك” يكتب (القمودي والتغيير؛ قراءة في قوة الفكرة وبساط العرض). آخر المقالات كانت بعنوان (دور الحصان العربي في تحسين خيول العالم) للباحث الليبي “محمد عبدالسلام نصر”.

في (متابعات) توقفت المجلة في منشطين ثقافيين؛ الأول اليوم الثقافي الذي نظمته الهيئة العامة للثقافة، زيارة ماريش إلى تونس.

لتتركنا المجلة مع فسحة تشكيلية بين “عادل الجديد” و”نورالديم البركي”.

الجدير بالذكر، إن (ماريش الثقافية) مجلة ثقافية فصلية، تصدر عن مكتب الثقافة غريان، يشرف عليها الأستاذ “سعيد محمد الأسود”، وترأس تحريرها الكاتبة “أحلام المهدي”، ويقوم على إدارتها تحريريا الأستاذة “ريم الطاهر”. وتتكون هيئة تحرير المجلة من كل من: الصادق الساعدي، أسامة الناجح، عفاف خليفة، عبدالحفيظ العابد. أما الإشراف الفني والإخراج “محمد الأزيرق”.

مطالعة وتحميل المجلة

مقالات ذات علاقة

ليالي أنس ربيع يسري داود

مهند سليمان

شهيرات ليبيا في جعبة القشّاط

مهند سليمان

تألق الوجوه المسرحية الليبية بمهرجان ابن مسيك بالمغرب

المشرف العام

اترك تعليق