شعر

ليس الباب مواربا

Elgeddafi_Alfakhri_04

عادة الأبواب مغلقة

النافذة بضوء شحيح

تتغامز الفراشات

……….

أستيقظ

لأجدك

في

مدينة بعيييييييييييييدة ….

هذه أنا

أسمي

الحياة باسمك

وأواصل العيش

لأنك تحبني.

بعد منتصف الليل 21/10 /2013

مقالات ذات علاقة

ماذا لو توقف العالم

حنان كابو

بلاد تذوب كقطعة سكر

عاشور الطويبي

في الثلث الأخير من الليل!

منيرة نصيب

اترك تعليق