دراسات

ليبيا واسعة – 62 (طُـنُـب)

[62] طُنُب.

(الطُنُب) في العامية الليبية كما في الفصحى تعني الحبل الذي يُشد به بيت الشعر إلى الأوتاد، وتُجمع على (أطناب).

قال الشاعر:

الصحبه مثيل البيت في تنزيله .. يطيح كان ماهو واثقات أطنابه

وقال آخر:

وعنـدي بيـت خصّنـه اطنـــــــاب .. اقلال العـرف داروله اسفا
ومن طريف قول العامة: “فلان مطنّب” أي ممتد أو مستلقٍ.

“طنب: الطنب: طنب الخيام، وهي حبالها” [مجمل اللغة لابن فارس].

 “في الحديث: (ما بين طنبي المدينة أحوج مني إليها) يريد: ما ين طرفيها، والطنب: واحد أطناب الفسطاط” [الغريبين في القرآن والحديث].

· “وَيُقَالُ: هُوَ جَارِي مُطانِبِي أَي طُنُبُ بَيْتِهِ إِلى طُنُبِ بَيْتِي. وَفِي الْحَدِيثِ: مَا أُحِبُّ أَنَّ بَيْتِي مُطَنَّبٌ ببيتِ محمدٍ، صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، إني أَحْتَسِبُ خُطايَ” [لسان العرب].

· “طنب: الطُّنْبُ: حَبلُ الخِباء [والسُّرادق] ونحوهما. وأطناب الشَّجر: عروقها، وأطنابُ الجَسَدِ: عَصَبٌ يصل المفاصل والعِظامَ ويَشُدُّها. والإطنابُ: البلاغةُ في المنطق في مَدْحٍ أو ذمٍّ” [معجم العين].

· “(طنب) الطاء والنون والباء أصل يدل على ثبات الشيء وتمكنه في استطالة. من ذلك الطنب: طنب الخيام، وهي حبالها التي تشد بها. يقال: طنب بالمكان: أقام. والإطنابة: المظلة، كأنها إفعالة من طنب; لأنها تثبت على ما تظلله. والإطنابة: سير يشد في طرف وتر القوس” [مقاييس اللغة].

· “[طُنب] والطنب: طُنب الخباء وَغَيره وَهُوَ الْحَبل الَّذِي يشد إِلَى الوتد وَالْجمع أطناب،وطنبت الخباء تطنيبا إِذا مددته بأطنابه” [جمهرة اللغة].

· “وفي كلام بعضهم: قد طانبتهم في المحال وسايرتهم في النجع وحضرت معهم وبدوت” [أساس البلاغة].

مقالات ذات علاقة

ليبيا واسعة – 46 (دَبَّـابـة..)

عبدالرحمن جماعة

ليبيا واسعة – 39 (كـويِّـس)

عبدالرحمن جماعة

هل حقاً الإسلام في الأسر؟

علي عبدالله

اترك تعليق