شعر

لوْ كُنتُ أعْلمُ مَا عَشِقتْ

من أعمال التشكيلي علي الزويك
من أعمال التشكيلي علي الزويك

لوْ كُنتُ أعْلمُ مَا عَشِقتُ

فَليْتَ قلبيَ يَعْتبرْ

 

فالعِشقُ موتيَ لو دَرَى إنّي ببابِهِ أحْتضرْ

في كلِّ عشْقٍ غَصَّةٌ لكنّه لم يزذجر

ألمٌ يقُضُّ مَضَاجِعيْ يا قلبُ هلّا قدْ أَفَقَتْ

 

لوْ كُنتُ أعْلمُ مَا عَشِقتْ

 

لو كنتُ أعْلمُ مَا دَخَلتُ عُبابَ بَحْرٍ ميّتِ

أنا مُذْ دَخلتُ عَميقََهُ وأنَا أُصَارعُ وِحْدتي

كثُر العَواذلُ شَامتينَ ، القلبُ أكبرُ شامتِ

يا قَلبُ عَبدُ السُّوءِ أنتَ فسُلطتي منهَا أبَقََتْ

 

لوْ كُنتُ أعْلمُ مَا عَشِقتْ

 

لَوْ كُنتُ أعْلمُ مَا تَركَتُ زِمامَ أمريَ عندَهُ

جعلَ العِقالَ على الفُهومِ فصَارَ عقليَ عَبْدَهُ

القلبُ خانَ مبادئـي فالغَـدْرُ عـاهَدَ عََهْـدَهُ

ما نفعُ شِعْركَ يا فتى فلقدْ عَرَفتَ وَقَدْ غَرَقَتْ

 

لوْ كُنتُ أعْلمُ مَا خُلِقْتْ

 

بيروت – لبنان

الأحد : 30/09/2012 م

مقالات ذات علاقة

ثــلاث حــالات

عاشور الطويبي

جَوَى الأَشْجَان

صلاح الدين الغزال

هلْ سَتَنْسَانِي يا وطني !؟

غادة البشتي

اترك تعليق