طيوب عربية

لليوم الثالث على التوالي استمرار الفعاليات المصاحبة لأعمال المؤتمر العام الـ27 للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب

رابطة الأدباء والكتاب الليبيين

ضمن الفعاليات المصاحبة للمؤتمر العام 27 للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، بمدينة (أبوظبي)، أقيمت أمس الجلسة البحثية الثالثة من ندوة ثقافة التسامح وبناء الهوية بين الأنا والآخر. والتي أدارها باقتدار الدكتور “عدنان البرجي” من لبنان.

البداية كانت مع الأستاذ عمر السراية، في ورقة عن الهوية وتشكلات المفهوم، وهي تحاول التقليد لمفهوم الهوية، من خلال مجموعة من الاشتغالات اللغوية والفلسفية، والفيزيائية. ثم انتقل الباحث لمناقشة العلاقة بين الهوية واللغة.
الورقة الثانية للباحث العماني محمد بن رضا اللواتي، وورقة عن العلاقة بين الهوية والثقافة، وصلتها بالأديان. وركز الباحث على العلاقة بين العالم والمعلوم، من خلال ثلاث مرتكزات، تناولتها الورقة بالبحث، وأثر الدين وتأثيره، كمحفز للتعريف بالآخر.
الدكتورة ميادة حمدان من لبنان، في ورقتها قدمت قراءة في الهوية والثقافة والآخر من وجهة نظر تربوية، متخذة من الرواية أنموذجا. وأثر الثقافة العربية في تشكيل الأنا العربية، والآخر الغربي. وقدمت الباحثة وناقشت أسباب اللجوء للآخر، من خلال مناقشة مجموعة من الروايات العربية، لمناقشة علاقة أبطال الرواية بالآخر.

من البحرين، مشاركة الدكتورة ضياء الكعبي، في ورقة بعنوان (الأنا والآخر وتحولاتهما المعرفية). وتناولت في ورقتها ما طرأ على المفاهيم الثقافية لكل من الأنا والآخر قديما وحديثا، وعلاقته بالهوية. من خلال نتاج مجموعة من المفكرين الغربيين، وعرض لأهم منجزاتها في موضوع الورقة.
آخر الورقات جاءت من البحرين، للدكتور عبدالقادر المرزوقي، والذي قدم ورقة بعنوان الهوية بين المعطى التاريخي المتخيل الثقافي. حيث يركز الباحث في ورقته على أهمية المتخيل الثقافي وأثره في المعطيات التاريخية، والتي تتجلى في التعبير عن الهوية. وهو بحث ثنائي بين في الهوية، والبحث عن الهوية.
تناولت التعليقات الأوراق البحثية بمجموعة من الملاحظات التي ناقشت ما قدم، خاصة ما قدم حول علاقة الدين بالهوية، والأنا والآخر في طرح الدكتورة ميادة.

بعد الاستراحة، أقيمت الأمسية الشعرية الثالثة من مهرجان ناصر جبران الشعري، وشهدت مشاركة كل من: أحمد نظمي (فلسطين)، أوليد الناس هنون (موريتانيا)، حسن النجار (الإمارات)، حنين عمر (الجزائر)، زينهم البدوي (مصر)، عارف الساعدي (العراق)، معين شلبيه (فلسطين)، نجاة عبدالله كاظم (العراق)، نجاة الطاهري (الإمارات)، نورالدين طيبي (الجزائر)، نورة المليفي (الكويت).

مقالات ذات علاقة

(على شواطئِ التّرحالِ) روايةُ انتهاكٍ!

المشرف العام

لك أنت

المشرف العام

عباس والشّعلان ورواية “أدركها النّسيان” في ديوان الهريس الثّقافيّ

المشرف العام

اترك تعليق