طيوب عربية

لك البـرّ… ولي البحر

تصوير: الشاعرة ليلى النيهوم.

لك البرّ والرّيح
حين تهبّ.. شمالا
وحين تميل.. جنوبا
لك الرّمل متّشحا
في البوادي
لك النخل في منتهاه
يميل شموخا
لك الماء في غفلة الطير
حين تؤوب.. بلا وجهة
في السماءْ
لك الليل منتبها
في حريق القصائد
والأغنياتْ
لك العمر حين يطول
لك القول والسرب
منتظما في صباه
لك الكائنات اللواتي
حفظن الجمال
لك الفيء منهن
في مشتهاه
ولي البحر حين يطيب
على مدّه الخافت الصاخب
المنتحبْ
ولي الجزر والجذر
في كلّ ما أبدع البحر
من نوارسه الحالمة
ولي طيف ما يكتب الرمل
في القائمة
ولي كلّ ما قاله الموج
للرّمل في المبتدئ
وفي الخاتمة
لك العمر يا وطني
والغناء الجميل
على الرّقة الحالمة

مقالات ذات علاقة

الحب في زمن الكورونا …إصدار روائي جديد

مهند سليمان

سَرْدٌ في الجسد

المشرف العام

“أفراخ الوقواق” في أول ترجمة عربية

المشرف العام

اترك تعليق