من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.
شعر

لسنا في عُهدةِ الله

من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.
من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.

أضم صوتي ونعالي وأظافري وشتائمي
أضم إيماني المُنهك والمهدود
سخطي ونصوصي
هذا كل ما أملك
أضمه للجياع والمتعبين والمذعورين من حصيلة الأيام
وللمنذورين للانهيار ولمروِّضي الأمل
الأمل الفاشي في مواجهة الأحلام
وللجبناء والمغلوبين على أمرهم
وللمركولين على قفاهم حلفاء الرغيف
أضم صوتي للبؤساء
وأصرخ
إننا في الخندق الأخير، وخلفنا أبراجٌ من الجماجم
تلال من الروث، وديان من الدم والصديد
يظللنا الشؤم
تمتلي رِئاتنا بالسخام والعجاج والعوادم
لسنا في عُهدة الله
ولا يقف بجانبنا التاريخ
مشعثين ويائسين ولا يحدونا أي أمل في النجاة
وُلِدنا في عصر لعين، عصر كلاب مسعورة
أضم صوتي أو ما تبقَّى منه
لأجل معركة أخيرة
فخُذُوا كلَّ شيء معكم
نعالكم وأظافركم وأقلامكم وأسنانكم وبصاقكم
وشتائمكم
خذوا فَنَّكم وهَمَّكم وبؤسكم وخبزكم
وقفوا صفًّا وحدًا
خوضوا معركةً جديرة بالحب والصلاة والصراخ والنضال الهش واللا جدوى
معركة جديرة بالله
ضد الغيلان والهوام البشرية في
مرعاها الانتهازي
حيث تُطحَن العظام
وتُقلى الرؤوس
لأجل ملذات الأوغاد الذين يبعثون بنا
إلى الموت ويسموننا شهداءً وأبطالاً
يُقلِقون راحة أولادنا وزوجاتنا وأمهاتنا
يرسلوننا حُفاةً ومخفورين بالأمل والوعود الكاذبة
لنقف صفًا واحدًا في خندقنا حتى نبلى
فنحن أمل الله الأخير.

مقالات ذات علاقة

الفشلُ

عبدالباسط أبوبكر

انهض سبتيموس*

عبدالسلام العجيلي

أخـبريـنا يـا بغـداد

محمد المغبوب

اترك تعليق