شعر

لستُ نصي…لستُ حتى أنا

من أعمال التشكيلي الكويتي محمود أشكناني

هذا نصي
الجوهر القذر للأشياء كلها
النباح على أشده،
العصيان كما ينبغي ان يكون
الحضارات تذوب كلها تحت قدمي
وبيدي ازميلي العظيم انحت الطريق للحشود الجائعة.
هذا نصي
بكل قرفه الوجودي
وموته الشائع
وخيباته المتراكمة فوق جبل المعاصي
أعطيك الخراب كاملا
جميلا وشرسا
اعطيك النهد الجائع في اخر الليل
والكلمة المقلوبة على بطنها.
أنا نصك المكتوب بالدم وماء الذهب
بالصديد والقيح
بكل ما تركته البشرية على حافة الضياع .
…..
لوكانت القصيدة ورقة لطيرتها في الهواء
لو كانت رجلا لقبلته بلا توقف
لوكانت نارا لدخلتها وأنا أجرك ورائي .
…….
اختفت في الأكاذيب كل حقيقة
مات الخيال مسموما
سممه الكتبة المدعين
كسرو قرنه العظيم
وصبوا الظلام في روحه .
……
لستُ نصي
لستُ حتى أنا
خيباتي تتقاطر من وجهي وجلبابي
وانت تعزف بمزمارك في الوادي المقدس
فتتبعك الكائنات بكل عماها
تقبل طرف ثوبك
خوفك مبتسر
ناقص بلا كلمة تشبهك
أنا تلك الكلمة قدس الله سري.

مقالات ذات علاقة

شيْءٌ منَ الهايكو

جمعة الفاخري

مُحاولةٌ لَصَفَّ ازدحام

فريال الدالي

كـيف؟

حليمة العائب

اترك تعليق