من أعمال الفنان التشكيلي رضوان الزناتي
شعر

كُلُّنا كَذَلِكَ !! ..

من أعمال الفنان التشكيلي رضوان الزناتي
من أعمال الفنان التشكيلي رضوان الزناتي

كُلُّنا ..
كُلُّنَا أيُّها السَّادةُ ..
نَتَلَذَّذُ بِشْربِ الْقَهوةَ كُلَّ صَباحْ
كُلُّنا نعشَقُ فيروزَ ..
وهِيَ تُغنِي للصَّيفِ .. وللْخَريفِ ..
وللأمطارِ .. 
وللْرِّياحْ
وكُلُّنا ..
في وطَنٍ يَمتدُّ مِنَ الْمُحيطِ إلىَ الْخَليجِ ..
تَضِيقُ بِنا ..
هَذِي الْبِطَاحْ
كُلُّنَا مِثلَ الْحَمامِ ..
لاَ نَدرِي إنْ كانَ هَدِيلُنا ..
شَدْواً .. أمْ كانَ نُواحْ
كُلُّنا كَاذِبونَ .. 
ومُنافِقُونَ ..
حِينَ نَضَحَكُ مِلءَ قُلُوبِنَا ..
ونَحْنُ نَفِيضُ بِالْجِراحْ
مَاذَا تَنتَظِرُ مِنْ أُمَّةٍ ..
رَضِعَ أطْفَالُها الْخَوفَ ..
وانْتَشَوا .. 
بِقَعْقَعَةِ الْسِّلاحْ
مَاذَا تَنْتَظِرُ مِنْ أُمَّةٍ ..
صَارَ قَتَلُ الْقَصَائِدِ فِيها ..
أمراً مُستحبَّاً .. ومُبَاحْ
مَاذَا تَنْتَظِرُ مِنْ أُمَّةٍ ..
صَارَ كلُّ همِّها ..
أنْ تكتَشِفَ مساربَ جدِيدَةٍ لِلْقتلِ ..
ولِلْنِكاحْ 
كُلُّنا دونَ اسْتِثناءٍ ..
كُلُّنا كذلِكِ ..
فِي مهبِّ الْرِّياحْ ..
فِي مَهبِّ الْرِّياحْ !! ..
فِي مَهبِ الْرِّياحْ 

مقالات ذات علاقة

بحجم الأجنحة .. و بكاء البحر

مفتاح البركي

مواسم الضباب

عبدالسلام سنان

هـاتـف

عبدالحكيم كشاد

اترك تعليق