من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي
طيوب عربية

كيمامة مقصوصة الجناح تعبر حقلا محرما

أشرف الجمل

من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي
من أعمال التشكيلية الليبية .. خلود الزوي

 

الزمن يتوقف .. والمخلوقات تمر
المرآة الوحيدة التي تحتفظ بالصور إلى الأبد
مرآة ذاكرتك
كيف لك أن تنسى المشاهد المؤلمة في حياتك
أن تتخلص من تكرار الطعنة لنفسها في موضع الجرح ذاته
الجسد لا يواكب جموح عقلك
ذلك أمر محزن
الحنين يحتفظ بدفئه الموجع .. كجسد عاشقة في جنح الليل
أنا لا أحبك كهؤلاء الذين جعلوا الحب ملاكا يتيما وحالما
أسطورة روحانية وفناء صوفيا في المطلق
الحزن يشدني إلى الأرض
لا ورود يمكن أن نقطفها من السماء
أنظف أحزاني ثم أعيدها إلى الحديقة
فالزمن يتوقف والمخلوقات تمر
ولدي من الأسباب ما يجعلني أحبك كظبي يألف غزالا
كعابر سبيل باتت امرأة بقلبه بقسرية الترحال
الضرورة تجعلنا أكثر شفافية مع حقيقتنا
غرباء و البلاد ليست بلادنا
لا اعترافات بيننا ولا عناق
وليس جيدا أن نقطع كل هذه المسافة من اليقين
وأجسادنا بلا عقيدة
حزينة تلك الأجساد التي تحمل روحينا
تبدو كسفينة في المحيط تصارع الموت قبل أن تغرق
والغريب أننا أصبحنا نراها من بعيد
وكأنها لا شيء
هذا حب بائس وجبان .. زاهد ولا ينتمي لخسائرنا
كيمامة مقصوصة الجناح تعبر حقلا محرما
كجنين مسجون داخل الرحم .. يظن أنه يملك كل شيء
ويجهل أن العالم في الخارج لديه أشياء كثيرة يبوح بها
ما قيمة الحب إذا لم يكن بمقدوره أن يوحد بين العهر والقداسة
أن يهبنا نحن الموتى
فكرة عن الحياة.

مقالات ذات علاقة

الأديان في زمن المقدّس المستنفَر.. حوار مع عالم الأديان عزالدين عناية

المشرف العام

فلسطين بلاد بلا شعب؟

المشرف العام

ساحة التحرير بحيرة بجع التوكتوك

المشرف العام

اترك تعليق