من أعمال التشكيلي عمر جهان
شعر

كنت شجرة

من أعمال التشكيلي عمر جهان
من أعمال التشكيلي عمر جهان

منى الدوكالي

عندما كنت شجرة

كانت الأرض

مواقيتاً أزلية للعشق

منبتاً للحلم وإيناعه

:

كانت الغيمة تبثني الحب

فظنت سيدة

أني أرصد نافذتها

وأسدلت الستارة

:

كانت الصباحات الساكنة

تفرك النوم على مهل

وأحمل أعشاشاً

نتناوب الحلم  معاً

ونشهد ميلاد الشمس

كان الحلم زهراً

بكرسي الحديقة المهجور

لكنه يعانق السماء

كغريبين يلتقيان بخط الأفق

:

كنت شجرة

والأرجوحة تمسك بيدي

وحبل غسيل يشد خاصرتي

يطلق نفسه للريح

ويسقط ما يثقله دونما اكتراث

:

كنت والخريف

نحتسي الدهشة

في كؤوس من شمس

في انتظار

يوم الطهر العظيم

:

يبسط الخريف قرمزاً

بلهفة الحب

و يترقب الميلاد

لكنه يؤخذ بجريرة العمر

:

كنت شجرة

و كنتَ تسكن المسافات

و أنا لا أمل الانتظار

فتعترض الحديقة

بكراس رسم

و قبضة من ريح

:

معزوفة الريح

توقن أني شجرة

تنثر البذار

وتطلق الضفائر

وتفصح طواعية بأحزان الأرض

:

فيا خط الأفق

الحزن يمتصني

كنت شجرة وأضعت الطريق

فاسكب ألوان روحي

ويا سيدة الأرض

كوني شجرة

وأنشري فاكهة القصائد

فمهما تسامى الظل فالشجرة لا تكون إلا تاءً مربوطة

مقالات ذات علاقة

ليس ضروريا

جمعة الموفق

حوار فاشل

لطفي عبداللطيف

شفة الشاعر الصفراء

عاشور الطويبي

اترك تعليق