طيوب النص

كلامٌ .. وكان يخنقني

منال بوشعالة

من أعمال التشكيلية سعاد اللبة
من أعمال التشكيلية سعاد اللبة

لا أنتظرُ شيئاً أكثر
شيئاً أكبر
شيئاً أقل
شيئاً أصغر
كل الأشياء التي فارقتني
تلونت داخلي بالأحمر

كل الذين حولي مُتأخرين
وأنا الذي أبكر

ما زلتُ أخسر
ذَبِلْتُ مني
وتبدلت عروقي بالأصفر

من قال بأنك تراني
هذا الجسد كاملاً
وأنا الذي أبتر

أنا الذي أعبر
فلا أعْبُر
وجودي شيءٌ آخرٌ
لا أدري أين أبْحَر

تطول مسافاتي
بينما أنا أقْصَر

ما زالت الحياة
تثبت أنها الأحقر

والعيش ينادي
أنا الأمكر
أنا الأمكر

والفقر
يطحن الأفقر

وأنت مجبور الاختيار
هذا كافر
وذاك أكفر

هذا الذي تراه ميتاً
يمشي وجسده على كتفه
فكيف تقول له إثأر ؟

هَجَرَهُ صوته منادياً
من أين له صوتٌ ليزأر ؟

لا تحاول
لا تجادل
لا تحاور
فلو كان يريدُ أن يُبصر
لأبصَر

أرأيت حولك ..!
لا أرضٌ اخضرّت
ولا قبرٌ أزهر

أرأيت حولي ..!
هنا الوضعُ أغبر

أعبرُ الخطر
وأنتظرُ الأخطر

ما زلتُ صائمة
وأرى من حولي قد أفطر

أيعقل أن لا أحدٌ لك أخبر
أيعقل أن لا أحدٌ لك …….

دعني أصمت
فالصمت أستر

ما لي أرممُ حُطاماً
غيري لها أكْسَر

ما لي أفكر فيك
وخاتِمك اليوم أعسر

ما لي أردّ جواباً
وفي عينيك أسكر

آه
هذا الشعور مُرهق
نَقْبُرُهُ داخلنا
بينما داخلهُ نُقْبَر

لا تهتم لما أقول
كلامٌ .. وكان يَخنقني
هذه أنا
وأنت تعرفني

أنامُ كثيراً
بينما ما زلتُ أسهر.

مقالات ذات علاقة

هايكو

هدى الغول

مهد اللون

عبدالسلام سنان

الرقص على أوتار النور

المشرف العام

اترك تعليق