من أعمال التشكيلي الليبي عمران بشنة.
طيوب النص

كرنفالفي مستودع الذاكرة

نعيمة عبدالحميد

من أعمال التشكيلي الليبي عمران بشنة.
من أعمال التشكيلي الليبي عمران بشنة.

يراقصني على حفيف الورق ويغادر حين تحرش الر يح، يباغتني بعطر الربيع وينكب على أوراقه، يجرني طغيان قلبي كلما توقف جرس وصله عن الرنين، وأبقى  داجنة وسط خيوط أفكاره المتشابكة أرى تكاثرالكلمات التي تعلن كرنفالاً لا مرئي يتسرب بين جزيئات اللحظة لتشرق شمس اللاوعي وتحرك أعماق النفس ويبدأ حوارنا الصامت وانتظار قطار غيابه ان يمضي حتى أحدثه عن تلك البرهة التى توقف العالم وأنا أتأمل صورته بسكون هارب إليه سابحا  في سرابه بكل رضى، وببراءة يقذفني بعبارات  تتزواج، تتدحرج كنرد ومن خلف ستائر الغرور التهم بنهم أكاذيبه التي كانت تملأ شراييني صخباً هي الآن فارغة المعنى كعلبة خاوية في مستودع الذاكرة لها صوت نقيق ضفدع لذلك أوافق على خدش حاسة السمع لاخمد نيران المدن المضاءة بداخلي بصوت  تحسر البحر وتلين الجبال حتى  تلتقي أيدينا و أقول له: الكون لا يتغير الشمس تغفو في الغرب و تعانق الفصول بعضها في مقطوعة معتادة والليل لن يلمس شفاه النهار ورياح الحنين تجوب شوارع الروح دون إذن كما ترى لن يتأثر أحد بتقدم خطواتك نحوي، فيهطلني طوال الليل و تتجلى آثامنا في وضع يدي على مكامن سر طالما اخفته سترته الخشنة لتأتي عباءة الصباح ويصبح  هذا العالم ملغيا.

مقالات ذات علاقة

التغيير

علي بوخريص

بين مدينتين

المشرف العام

المعنى

المشرف العام

اترك تعليق