أخبار طيوب عربية

كتاب جديد يرصد تاريخ الحركة العلمية في زنجبار

الطيوب

غلاف الكتاب

عن الجمعية العُمانية للكتّاب والأدباء وبالتعاون مع دار (الآن ناشرون وموزعون) في عمان صدر كتاب جديد بعنوان (الحركة العلمية في زنجبار وساحل شرق إفريقيا خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر الميلادي) للكاتب والباحث “سليمان بن سعيد الكيومي” وقد جاء الكتاب في 403 صفحة من القطع المتوسط، ويرصد الملامح الأساسية لهذه الحركة في زنجبار والمناطق المحاذية لها إبّان إعلان زنجبار عاصمة ثانية للإمبراطورية العُمانية عام 1832م من خلال دراسة مستفيضة .

يذكر أن العديد من العلماء العمانين والعرب اللذين أستقر بهم المقام في زنجبار ساهم وجودهم في تحديث وتطوير هذا الجانب تبعًا لامكاناتهم وتخصصاتهم المتنوعة.

مقالات ذات علاقة

الممثل مات ديمون في بنغازي

المشرف العام

هوامش سيرة بورخيس

مهند شريفة

المالح: ننسق مع إسبانيا لاسترجاع الآثار الليبية المهربة

المشرف العام

اترك تعليق