طيوب البراح

كتابة

 

فتحية الحمد

بمادا ستكتبين أيتها اليمين .. بمداد الورد أم بمداد الياسمين .. بمادا ستكتبين ..

وعلى أي ايقاع ستكون كتابتكِ .. سريع .. رتيب .. أم سقيم ..

وبأي صوت ستنطق كلماتكِ .. خرير الماء .. زقزقة  العصافير .. أم نَوح الحَمَام الحزين ..

ولمن ستهدين ما كتبتِ .. لحامل المسكِ .. أم لحامل السكين ..

اكتبي ما شئتِ يا يمين ولكن اعلمي بأنكِ عنه ستسألين .. فلا تخضبي نفسكِ إلا بما يزين ..

مقالات ذات علاقة

حلمٌ مؤجّل

المشرف العام

بعد فوات الأوان

المشرف العام

غيوم الشتاء

المشرف العام

اترك تعليق