من أعمال التشكيلي الليبي الطاهر المغربي.
شعر

كان لي أخ صغير.. لكنه مات

من أعمال التشكيلي الليبي الطاهر المغربي.
من أعمال التشكيلي الليبي الطاهر المغربي.

 

كان لي أخ صغير ,

صغير جداً ,

ولكنه مات ,

مات كما تموت الورود

على دفعات ,

مات كما تموت الكلمات

فوق الشفاه ,

في أقل من اللحظة,

مات جميلاً فاتناً ,

كانت عينيه رائقتين

كخليجين ,

وابتسامتهُ ناصعة

البياض

كبدر أكل قلب

السماء ,

كان لي أخ صغير

ولكنه مات ,

مات دون أي تردد

مات قاذفاً بجسده

النحيل

في فم غول ,

مات بلا دموع

بلا آههٍ وحيدة ,

ذاب ,

تلاشى ,

أختفى في ثوانِ ,

كقطرة ندى

كدمعة فوق خد ,

بهدوء تام ,

دون أن يزعج

نوم أبي الطويل ,

دون أن يُسقط

دمعة واحدة من عيني

أمي الجميلتين ,

دون أن يطفئ أيامنا

السوداء

أنطفئ في بركة

راكدة ,

ومات .. وحيداً مات .!

 

2 سبتمير 2018

مقالات ذات علاقة

راعي اليمام

مفتاح البركي

لم ينتهي مني بعد

هناء المريض

اِنْسِحَااااااااااااقٌ ..!!؟

جمعة الفاخري

اترك تعليق