من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.
شعر

كالموتى 

من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.
من أعمال التشكيلي عادل الفورتيه.

 

سجاد مُلقى على الأرض كالموتى
ذباب يسابق الشمس على الشبابيك
ورجل على الناحية الأخرى من الشارع
يدفع سيارته العاطلة
ويشتم رب الزواج والأولاد
أطفاله يطلون برؤوسهم من النوافذ
يطلقون صيحات مبتهجة
يعتقدونها لعبة..
هكذا كانت تبدأ الصباحات
ينهرك العالم
وتظنها لعبة..
كم كان كل شيء ضئيلاً
كم كان كل شيء موجهاً للكبار
يشتم الرجال بعضهم البعض
يتحدثون عن الطلاق والجنس والفضائح
وعن حروب تتمشى على الحدود
بارود ودماء يسيلان من شريط الأخبار
رحمة رب عاطلة عن العمل
وحبيبات يجهضن الشهوة
على أسرة باردة لا تهتز
وهذا كله ليس لك
هذا كله لا يعنيك..
يُحرمون الضحك والقُبل والتحدث عن الإله
لكنك كنت تضحك
وكنت تُقبل
ولكم استفردت بالله
كم كنت صغيراً
وحراً
وكم كان كل شيء موجهاً للكبار.

مقالات ذات علاقة

أقبل دعوة عابرة واستسلم

عائشة المغربي

على مقام الرمل

عبدالسلام سنان

طفل أعمى

عبدالحفيظ العابد

اترك تعليق