شعر

قـاوم ولا تـساوم

قاوم وقاوم ولا تساوم على حقك

على أرض قبل أن يخلق الخلق هي ملكك

في صفحة التاريخ مسجلة باسمك

فالشمس منذ أول شروق لها

وأول سطوع للقمر

وأول نسمة في الدنيا عليك هبت

وأول قطرة للمطر من السماء نزلت

كانت على أرضك

وكنت أنت تزرع الآرز

وتجوب بحار العالم بفلك صنعته يدك

فلا تساوم مهما تذاكى الأذكياء

 وتهرطق المتهرطقون ورغم كل السفسطة

وكلام العولمة عن الهوية

وعن الحق التاريخي المزعوم

لما يسمى بالشعب المختار

الذي فقد دليله إلى طريقه وأحتار

بلعنة من الله والنبي والصالحين الأخيار

فكل ما يحدث الآن مجرد لعبة سحرية

بين يد ملطخة بالدماء وكرة ثلجية

عند أول خيط للشمس تذوب

قاوم وقاوم وأصمد وعاند

إن تهدمت كل المباني على رأسك

وأغلقت جميع المقاهي ورحل السواح الكثار

وأحرقت أشجار الكرز ، والعنب واللوز والزيتون

أتراهم يقدروا على قتل الإرادة داخلك

وينزعوك من قلبك ؟

أصمد ورابط وأربط الأحزمة على البطون

ودق أجراس التنادي حتى يأتيك الجواب

وأطلق من المآذن حي على الجهاد

فلا طريقاً للنصر إلا طريق القتال

أضرب وليكن ما يكون

وليكن الجنون في رأيهم عين الصواب

مزيدا من المقاومة يا بلد السلام

أشعل النار من فوقهم ،على يمينهم وعلى يسارهم

وزلزل الأرض تحت أقدامهم

فحتى ملائكة الرحمان معك تقاتل

فلا تخف ولا تحزن ولا تهن

أحرقهم وأحرق خوف الخائفين

وخذلان المتخاذلين ودسائس المتآمرين على مر الزمن

وأحذف كلام طاولات الأروقة الرسمية في سلة المعدومات

وبعدها أطلق في الفضاء الرحب أسراب الحمام

قاوم وأسمع العالم أصوات قذائفك المسومة باسمك

فقتلانا في الجنة وقتلاهم في النار

وكل خطوات الأحرار تتجه نحوك

تشتاق لبيروت وصيدا وصور

 وطرابلس وكل مدن الجنوب

وحينما تلقاك يزيد شوقها

وبدلا من أن تنطفئ تجدها تكثر

يا طعم السكر على لسان الهوى

يا لبنان يا أحلى من قصائد جبران وصوت فيروز

يا أسلس من ماء عاصيك وأجمل من كل الزهور

لا تستسلم وقاوم بعزيمة الثوار

فالشهداء الذين قدمتهم سيفتحون الباب أمامك

ويروون بدمائهم أمجادك

ويعلمون العالم كيف تصير الحرية في قبضة اليد المقاومة

لبنان نأيك لن ينكسر وأنت تقاوم وجبل الشيخ يعتمر البياض

ما زالت أنغامك تطربنا وتغريد شحاريرك على أغصانك تبهجنا

وتروس مطابعك تدور

لتنشر المعرفة والكلمة التي تقاتل عبر السطور

هي الآن هنا أكتبها لتبيت جيوش الحزن تحت قدميك

وأنت تقاوم القردة والخنازير

الذين لعنهم رب العالمين في كتابه المبين

إنما تزيد من رفع راية العروبة والإسلام

لبنان يا كل لبنان

الجرح النازف في صبرا وشاتيلا وقانا

والألم المتأوه في فلسطين والعراق

ما هي إلا حطب يذكي نار المقاومة

ويستنهض هممنا ويحفز إرادتنا على تحقيق الانتصار

سنكتب بنور شمسك فوق جفون أعيننا أمجادك.

مقالات ذات علاقة

برد القلوب

فريال الدالي

أيها الوطن الحبيب

عبدالحميد بطاو

كــنــا

جمعة الموفق

اترك تعليق