من أعمال الخزافة ميسون عبدالحفيظ.
طيوب النص

قبلة

محمد فياض

القبلة التي جاءت صدفة
بأنملة فاترة 
كانت تنوي لمس السين
فألحقتها بقبلة
هي أصدق من حضن عابر !

مقالات ذات علاقة

كيف أهديكم إلى حريتي؟

ميسون صالح

قمر لا يكتمل

ميسون صالح

قُبْلَةٌ أُولَى

جمعة الفاخري

اترك تعليق