شعر

فِطنّةٌ غائبةٌ

من أعمال التشكيلي العراقي سعد علي

فَتَّشْ فِي الدَّائِرَةِ الْأقْرَبِ
فَثَمَّ ضَالَّتُكَ
وَحَيْثُمَا اِمْتَدَّتْ ذِرَاعُكَ
رَشَقَتِ الْإِبْرَةُ فِي حَافَّةِ الْكَوْنِ
وَمَضَى قِطَارٌ مِنْ سَمِّ الْخِيَاطِ

فَتَّشْ فَفِي أَعْلَى الْمَجْرُورِ ضِفْدَعَ يُنْقِ
وَعُلِيَ لِسَانُهُ اِلْتَصَقَتْ مَجَرَّةٌ
وَفِي غُمَّارِهِ شَبَكَةَ عَنَاكِبِ
وَبَرَاغِيَّ مَفْكُوكَةَ

فَتَّشَْ فَخَلْفَ صَفِّ السَّرْوَاتِ
عُيُونٌ
وأحماض حَارِقَةً
وَفِي الْأَجَمَاتِ ِإلتباسْ

فَتَّشْ فعلىٰ يَمِينَكَ قِنَاعٌ
وَعُلِيَ يُسْرَاكَ أفقٌ بَليدَ
وَخَلْفَكَ عبِاب

فَتَّشَ فَثَمَّةَ ثُقُبِ مِفْتَاحٍ
أَدُرْ فِيهِ عَيْنَكَ
فَفِي ظَلَّ الْقَمَرُ لِثَامٌ
وخَمْسَة أَمْيَالٍ مِنْ حُقُولٍ غَامِضَةٍ
ووَادٍ وَسِيطُ

فَتَّشَ وَاِقْرَأْ نَفْثُكَ سَطَّرَا سَطْرَ
فَفِي الدُّخَانِ رُموزً
فِي الْغَيْبِ أَحَاجِي
وَفِي الْفُطْرِ المتعالي لِلسَّمَاءِ
أَلَّفَ سُؤَالٌ

مايو 30 / 2021
هاي واي 99 شمالاً
كاليفورنيا

مقالات ذات علاقة

نِدَاءٌ إِلَى جَدِّي

يونس شعبان الفنادي

كل الأشياء في الحب تبدو عظيمة

عائشة المغربي

طـائر السنونو

حنان كابو

اترك تعليق