من أعمال التشكيلي جمال دعوب.
طيوب البراح

فرسٌ أصيلة

من أعمال التشكيلي جمال دعوب.
من أعمال التشكيلي جمال دعوب.

يزعجني غيابك.. يمقتني تجاهلكَ لرسائلي، أو ربما أحسدك على تلك القوة بداخلك. كيف لقلبك أن يجعلني أنتظر ساعي البريد بلهفة كل يوم ويأتي خالي الوفاض. 
يصيح في البلدة لا رسائل بعد يا عزيزتي!
استمع لحديث الجيران عن مواظبتك لتدريبات الخيل ليتك تكون صائن للعهد معي كما تفعل مع خيلك، لاتجعلها تكون أفطن منك فهي إن شارفت على نهاية السباق تفعل كل مابوسعها للفوز. 
ربما أنت عند النهاية ستعود ولن تجدني، فالفرس الأصيل يتنافس من أجلها الفرسان.

مقالات ذات علاقة

جاريني إن استطعت

المشرف العام

فتاة عربية

المشرف العام

غوانتناموا فكريه

المشرف العام

اترك تعليق