أخبار

فتحي مسعود وحياة على ورق

الطيوب

رواية حياة على ورق


تصدر خلال الأيام القريبة القادمة رواية (حياة على ورق)، للروائي الشاب “فتحي محمد مسعود” عن دار الياسمين للنشر والتوزيع. وهي الرواية الثالثة بعد روايتيه؛ أوره سالم، وشفا جرف.
تستعرض الرواية حياة شخص عاش في مدينة طبرق، وترعرع فيها وكان يعتقد أنه ابن حرم. حيث نشأ بالمدينة محب لأهلها وأهل المدينة يبادلونه الحب. والرواية تتحدث عن ظروف ليبيا زمن الرواية.

في الرواية نقرأ: (عندما خرجت من طبرق قلبي حن لفرح رغم صدها لي غير المبرر، أرسلت لها رسالة كتبت فيها بيت الشعر الذي يقول:
يا من هواه أعزه وأذلني.. كيف السبيل إلي وصالك دلني
وتركتني حيران صبا هائما.. ارعى النجوم وأنت في نوم هني
عاهدتني أن لا تميل عن الهوى وحلفت لي يا غصن أن لا تنثني
هب النسيم ومال غصن مثله أين الزمان؟ وأين ما عاهدتني
سأظل أحبك حتى لو رفضتني. سأظل أعيش بحبك ولحبك، سأظل أهيم في ذكراك، لن أنساك هذا عهد قطعته على نفسي، بل سأظل أحبك حتى أواراى في الثرى، ويوم القيامة أطلب من قاضي القضاة، أني حرمت في الدنيا من والدي، لم اقل أمي ولم أقل أبي ولم أقل يوما أخي، واليوم يا قاضي القضاة أريد شيئا واحدا، هذه الفتاة حبيبتي في الدنيا وامتنعت بسبب، أني ابن حرام، وأنت تعلم لم يكن لي دخل بهذه العلاقة الآثمة بين أمي وأبي، لذا التمس منك العذر أن تكون حليلتي في الجنة).

مقالات ذات علاقة

ليبيا تشارك في إعلان وجدة عاصمة الثقافة العربية

المشرف العام

“ششه كخه” تلقى نجاحًا على مسرح ولاية الوادي الجزائري

المشرف العام

تاناروت.. أوكي مع السلامة

المشرف العام

اترك تعليق