طيوب النص

غـياب

صفاء عامر

من أعمال التشكيلية والمصورة أماني محمد

 
يزعجني غيابك
ويمقتني تجاهلكَ لرسائلي العديدة
وأحسدك جداً على تلك القوة بداخلك  
كيف لك قلب
أن تجعلني أنتظر ساعي البريد بلهفة كل يوم
ويأتي خالي الوفاض
ويخبرني لا رسائل بعد يا عزيزتي 
استمع لأحاديث الجيران عن مواظبتك لتدريبات الخيل
ليتك تصون عهدك معي كما تفعل مع خيولك 
لا تجعلها تكون أفطن منك
فهي إن شارفت على نهاية السباق تفعل كل ما بوسعها للفوز
ربما أنت عند النهاية ستعود
ولكن لن تجدني
فالفرس الأصيل يتنافس من أجلها الفرسان.

مقالات ذات علاقة

دعوة القدر

المشرف العام

التـأنـيـث

مفتاح العماري

معايدة

الصديق بودوارة

اترك تعليق