شعر

على مسمارٍ عجوز علقتُ قلبي

The Post War Dream 2019 Adnan Meatek Ink on paper Detailes

/

حين علقت قلبي كلوحةٍ بائسة
على مسمارٍ عجوز
اغرورق الدمعِ الرخيم

نمت على الجدار ستة فصول
تدلت من نخيل الوجد
حبلى بثمرِ الغناء
في بلاد الدارويش العطاشى
الحالمين بالنبيذ و بالمطر

ها انا
اعيد للبدايات نكهة الغرق
في لذائذ العري
و للخلوةِ مذاق الدمع في
محراب العاشقين

اعودُ إلى بداية الطين
اعاشرُ ترحالهُ البهي
كي ارسمني من جديد
طفلاً مُبللاً بالفرح

اعود عصفوراً من
ضوءٍ
و غناءٍ
و جنون
ابتكرُ القناديل وبهجة الليل
على ارصفة الغرباء

اهمسُ للوهم اللذيذ
أن يتودد للشعر الحزين
ليكون اشد اكتمالاً
في احدقِ البنفسج

كأني ابدلُ ثوبي
المرقع بالوجع و بشهوةِ الغياب
حاملاً جرار الأغاني
لري طفولة الحب
اتقصى بها الزمان
و ميراثه الآثير

أحصي خساراتي البريئة
أشتهي محو الأحلام الخائبة
المتنطعة بالكذب ما بين الوردة و عطرها
ما بين حبٍ خديج و يأسٍ جديد !

احتاجُ إلى جُبٍ عميق
إلى رشفةٍ من غناءٍ عتيق
لأهش الغبار
على وجه السنابل المحنطة
فوق آرائك الرماد

أن اتقاسم و البحر
مفاتن الملح
على افخاد الرمل الندي

أن نرقصُ يا صديقة كطفلين
على عُشبٍ نحرس اثوابه الخضراء
من وحشة الربيع في ليل الصحارى

نركضُ خلف احلامنا الطائرة
في فضاء باذخ الخلق
تشدنا سُرة الوجد إلى
رحم الخلود ..

نغني معا
تحت شجيرة الرمان
بائعة المزامير الشجية
رفيقة الوجد و الشغف المجيد

نتسابق و الفراشات المضيئة
بأحلامنا المشتهاة
ذات القصب الصاهل
بالرعشةِ الحمراء

ناعساً و جميلاً
مرتدياً جُبة التيه

كدرويش قلبي الطفل
يهذي بخفر العذارى و المغاني
محفوفٌ بشغف النجوم
يحلم بفرح و حلمٍ رحيم
في ليلٍ لم تعُد قناديلهُ مُطفأة .

/

1 / يونيو .. حزيران / 2020

مقالات ذات علاقة

كِبرُ الصمت

المهدي الحمروني

سقط القـناع

ميلاد عمر المزوغي

العالم في الغرفة المجاورة

سراج الدين الورفلي

اترك تعليق