متابعات

عرض رسمي لفيلم الجلوة

الحديقة


شهدت قاعة الحرية في مدينة هون، الأربعاء الماضي؛ 08 فبراير الجاري، العرض الرسمي الأول للفيلم الوثائقي (الجلوة) للمخرج والمصور “طارق الهوني”، برعاية جمعية ذاكرة المدينة.

وضم فريق العمل مجموعة من مبدعي المدينة، من بحاثة وإعلاميين ومصورين وفنيين. ساعد في الإخراج “مصطفى عبداللطيف”، النص التاريخي “عبدالله زاقوب”، التعليق للإذاعي “محمود مصباح”، المونتاج “عصام أحمد الهوني”، نص التعليق “علي عبدالرحمن مازن”.
يجسد فيلم الجلوة، الترحيل والإجلاء القسري لأهل مدينة هون عن بكرة أبيهم شتاء 1929، وهو إجلاء بالكامل من رجال ونساء وأطفال وشيوخ إلى المدن الساحلية الليبية، وحشرهم في معتقلات ومخيمات في مدينتي مصراتة والخمس، وذلك كعقاب من المستعمر الإيطالي لأهالي مدينة.
في الشريط لقاءات مهمة مع شيوخ وأمهات كانوا أطفالاً سنة 1929، وعانوا مشاق النفي ومأساة التهجير فيما يعرف محلياً باسم “الجلوة” –بمعنى الإجلاء والترحيل-، وهي عقاب المحتل الإيطالي لأهل مدينة هون بعد خسائر جحافل الغزو الفاشي في معركة (قارة عافية) الشهيرة، التي دارت رحاها جنوب المدينة أكتوبر 1928 بقيادة الشهيد “قضوار السهولي” ومشاركة رجال مدينة هون والمجاهدين من قبائل المنطقة الوسطى، وبلداتها وهو العقاب الثاني بعد إعدام ايطاليا لتسعة عشر مناضلاً من مدينة هون في نوفمبر 1928.

مقالات ذات علاقة

أبوشناف يحاضر حول الصورة وسلطتها

مهند سليمان

“حافة وادي” فيلم سينمائي جديد بصناعة ليبية‎

المشرف العام

وزير الثقافة والمجتمع المدنى يدعو المثقفين الليبيين إلى العمل والاسهام في بناء ثقافة خالية من العقد والتجهيل تساعد وترسى لثقافة مستقبلية للاجيال القادمة

المشرف العام

اترك تعليق