طيوب النص

عتاب

ماذا فعلت لكم كي تعقوا أمكم! أنا التي حفظت ثروات الدنيا لأجلكم، قاسيت الأمرين لأجل وحدة أرضكم! لم يهنأ لي جفن، طردت الاستعمار ليبقى وطن لكم. سلوا التاريخ كيف تقاتل أمكم، فإن لم تقرأوا فالجبل الأخضر الشامخ يحكي لكم.

دفنه وفزان والهاني والبطنان، أليس من ماتوا أجدادكم! واليوم تتقاتلون ومن يفكر لكم عدوكم!!

إن خلجات قلبي تحترق لأجلكم نضبت دموعي من خزي أفعالكم! أسكب التراب فوق رأسي عسى ترجع عقولكم!

رأيت بالأمس العدو يتهيأ كي يغزو أرضكم، خارت قواكم أما أنها لبعضكم. سيقسمون الوطن الذي حفظته لكم، أف لكم أف لكم!!

ماذا فعلت لكم أمكم!!!  

مقالات ذات علاقة

لست على ما يرام

تهاني دربي

غداً آخر موعد لاستقبال المشاركات بجائزة الشيخ الطاهر الزاوي للشعر الفصيح

المشرف العام

العودة من الحرب

المشرف العام

اترك تعليق