شعر

عاصفة البنت.. التي عبرت الشتاء دفعة واحدة

1

لم يكن الوقت يشبه الرصيف

حين عبرت البنت الشارع

القديم

كان الوقت قريباً

من الغبار

حين فاجأت البنت إسفلت الطريق

بثوبها

المرح

وصفير ركّاب (الافيكو)

يتكسّر على الشرفات

كان الوقت مبللاً بالوشوشات

حين طلب منها شرطي المرور

فك الزحام

2

هل كان الوقت يغازل

الاستبداد

حين أطلقت ابتسامتها

على الشارع القديم

كانت تعرف طريق القهقهات

وهي تتجنب الارتطام

بما تكدّس من فحيح

كانت البنت التي عبرت

تفهم بلاغة الإيقاع

حين باغتت الوقت في غفلة

من الفصول

3

كانت البنت تعبر الشارع

على الأرجح

حين دغدغت نعاس

الكائنات

وهي تمنح ضاحكة

ثوبها للريح

 ________________

 صحيفة الجماهيرية.. العدد:3903.. 24-25/01/2003

 

مقالات ذات علاقة

واقفة بلا ظل

رحاب شنيب

لَسْتُ أَوَّلَ بَاكٍ

المشرف العام

رُكح التأوهات المبحوحة

مفتاح البركي

اترك تعليق