الكاتب الصحفي أبوبكر الهوني
شخصيات

عاشق الصحافة والرحلات .. الكاتب والمُثقف أبوبكر الهوني فِي ذمـة الله

شكري السنكي

انتقل إِلى رحمة الله تعالى الأديب والكاتب الصحفي أبوبكر عُمر الهونى يوم السبت الموافق 15 ديسمبر 2018م.

الكاتب الصحفي أبوبكر الهوني

اشتغل الأستاذ أبوبكر الهونى – طيّب الله ثراه – فِي حقل التدريس بعْد تخرجه فِي معهد المعلمين العَام 1958م، وبدأ فِي نشر مقالاته بالصحافة الِلّيبيّة فِي مطلـع الستينات، وانتظم فِي الكتابة فِي مطلع العَام 1964م حينما بدأ ينشر مقالاته فِى جريدة “الحقيقة” أشهر الصحف الِلّيبيّة فِي الستينات والنّصف الأوَّل مِن السبعينات، واستمر فِي نشر مقالاته فِي “الحقيقة” حتَّى ساعة إغلاقها العَام 1973م مِن قبل نظام سبتمبر الانقلاّبـي.

أصدر الهونـي فِي العَام 1968م مجموعته القصصية: (5 يونيو حرب أو لا حرب).. وأصدر كتاباً آخر فِي العَام 1970م تحت عنوان: (الهروب إِلى العالم الأوَّل)، الّذِي سجل فيه تجربته ومشاهداته بعْد رحلة طويلة جاب فيها العديد مِن العواصــم. وأصدر بعْد ذلك كتابين آخرين وهما: (كلمة وكاتب)، (يوميات). 

انتقل التربوي وأستاذنا الكبير أبوبكر الهونى إِلى الرفيق الأعلى بعْد صراع طويل ومرير مع المرض، وأقيمت صلاة الجنازة عليـه فِي مسجد “بوقرين” فِي شارع بيروت، بعْد صـلاة ظهر يوم السبت، ودُفـن فِي مقبـرة ” الهواري” بمدينة بّنْغازي. 

وبوفاته تغلق الثقافة الِلّيبيّة صفحة مِن صفحات تألقها وإبداعها، وتودع قامة شامخة قدمت الكثير للصحافـة والأدب والثقافـة فِي ليبَيا ونالت التقدير أينما حلت.. وفقدت بّنْغازي ابناً باراً مِن أبنائها، ومربيآ فاضلآ مِن فضلائها، وقامة تحظى باحترام الجميع. 
رحمه الله وجعل الجنـة داره ومأواه.

مقالات ذات علاقة

يوسف الشريف..

بشير زعبية

كل يوم شخصية ليبية مشرقة (24).. المؤرخ والكاتب خليفة التليسي

حسين بن مادي

الفنان الراحل سليمان المبروك

المشرف العام

اترك تعليق