شعر

طـائر السنونو

 

 

تبحث عن أمل مرتعش

في تجاعيد وقتها

يبعثرها الغياب

على صفحاتٍ لا أحرف لها

تتوغل فى الاتساع

لعله مرفأ وطن

يرسو على بحارها

المتربصة جرحا

أذاك البعيد

أذاك القريب

 

 

طائر السنونو

أيحمل بين دفتيه

عمرها الضائع

فى الارتجال .

مقالات ذات علاقة

الهـَوْلُ المُـمـِيت

صديقك العزيز

محمد عبدالله

سماواتنا

هود الأماني

اترك تعليق