المدينة القديمة طرابلس
شعر

طرابلس

المدينة القديمة طرابلس
عن الشبكة

بحثتُ عن وطني فيها وعن ذاتي
و جئتها تشــهدُ الدنيــا مُعاناتي
.
وجئتُها حامِلاً قلبــي و قافـيتي
مُهاجِراً في سبيل الحُبّ غاياتي
.
اُحمِّلُ الرّيحَ آهاتٍ تفيضُ جوىً
كأنّما الريحُ بعضٌ من مطيّاتي
.
وأسبِقُ الشّوقَ مِن شوقٍ فيسبِقُني
شــوقٌ تَفَنّنَ في طَيّ المسافاتِ
.
إلى عروسٍ يَظلّ البحر يحضُنها
كِتــابِ عِشقٍ مَلِــيءٍ بالحِكاياتِ
.
فمـا لها اليوم حسـنائي يُدثّرُها
حُزنٌ و خوفٌ وشَكٌّ في الغدِ الآتي
.
إيــهٍ طرابـلسَ التّاريخِ لا تَـهِني
أمواجُ بحركِ حُبلى بالنّبوءاتِ
.
كم من طيورِ ظلامٍ حلّقت حِقَباً
بقيتِ أنتِ و أمستْ في النّفاياتِ
.
الزّهرُ وسطَ شقوقِ الصخر منبتُهُ
والفجرُ يُولَــــدُ من رحِمِ الغياباتِ

مقالات ذات علاقة

خيركم

عبدالباسط أبوبكر

نداءُ عاجزٍ

المشرف العام

النظارة السوداء

خالد المهدي مرغم

اترك تعليق