من أعمال التشكيلي عادل الفورتية
طيوب النص

طرائد الفينيق تغتالها السهام

من أعمال التشكيلي عادل الفورتية
من أعمال التشكيلي عادل الفورتية

ضفائر أخطبوط هلامي الظِلال يلفظُ آخر أنفاسه على تضاريس الصخور المُسنّنة يرخي سيقانه الرخوة كأشْرعةٍ مهترئة تنفخُ الريح أوداجها ترشف رغْوة الأنهار الأزلية على ضفاف التيه يجنّحُ الصفصاف فوق رؤى اللاوجود تتشظّى ذاكرة الحواس بمآبِ الصلصال المتكلس سيميائية غرائبية تلتحفُ براثن الطين المتشكل أزمان العصور الطبشورية تقوّست ثوابيت الجياع فوق الرمال المرمرية الهشيم انزياحات القلق الأبدي بسُكْرة الضوء المذرور خواءات تهدهد أبجدية الأرض غيمات زئبقية تقثفي أثر السراب تجتاح صمت العتمة السادرة في الأفول الرماد نذير الغموض تبتلعه حصى الأخاديد الحالكة كاحتدام المجهول يقتنص الكوابيس الهشّة تلوّنه محاقات الشموس المتساقطة عند المدارات المحزّزة لأقواس المداءات المتسربلة كأشداق الكهوف الخاوية تنتظر عودة الفينيق المحمومة قبل أن تغتالها سهام الموت الطائشة .

مقالات ذات علاقة

أحتاج فراغأً لأتنفس

نعمة الفيتوري

السحابة العاشرة

الصديق بودوارة

رقصة التفاح

عبدالسلام سنان

اترك تعليق