تراث

ضيـقة الخـاطر

الشاعر: محمد قنانة

ضيقة الخاطر.. للشاعر “امحمد قنانة” المشهور “بسيدى قنانة” من بلدة (الزيغن) بـ(سبها) المعروف عنه أنه عاش زمن “يوسف باشا القره مانللى” (1795-1832)… المعروف عن “قنانة” أنه كثير التجوال وعنده مجموعة قصائد منها (عزمت عيني.. ضيقة الخاطر والحياة المرمادة.. تركناه حب الوطن.. ليام كيف الريح.. بنادم ليا خص ماله.. الكحل حجره).

ضيقة الخاطر والحياة المرمادة تشيب صغيرالسن قبل اندانه

والحياة المندّمة تشغْشب علي لبنادم تنزح دمّا

القل يغبي زول كان مسمّي والمال يشهر ناس ماهم ساده

بلا مال ماتقدر شروط الهمه وتجواد ماتضهر عليك جواده

والحياة المدمومة تشغشب علي ابنادم تطيرنوما

بلا مال بوجلْجلْ يولي بومة وبالمال بوحوّام فات العادة

ناش الحباري قبل طير الحومة والصقرحايرفي المعاش وكاده

والحياة المعفونه تشغشب علي ابنادم وتقلب لونه

كثير الدراهم والعمش في عيونه يشْحوه لا كانه غزال حماده

وانا مريض وضحكتي مشْنونه مريض القلب مانيشي مريض وساده

والحياة المعطوبة تشغشب علي ابنادم وتقطع صوبه

بلا مال تبدا حالته منكوبه وبالمال يبدا عزم فات انداده

بلامال تبدا عيطته منبوبه وفيه السوايا كايده العدّاده

والحياة المرعوشة تخلي صغير السن راسه لوشه

والفقر لو ردن عليك جيوشه كريم ربنا يرزق معاش عباده

ان كان الغني م العبد يغلق حوشه اما باب ربي ماعليه مكاده

والحيا المغتصّه تشعشب على ابنادم وتبرم نصّه

اللى قوي ياخذ خيار الحصه واللى ضعيف من فقره عليه صماده

واللى عقب والفقر قاطع رده يفوت الصوايب غصْب ما هى راده

والصغا والهدّه تشيب صغير السن قبل المده

واللي عطاه الله ظاهر قدّه تعلي على الكرسي زها بقعاده

واللى عقب والفقر قاطع رده يفوت الصوايب غصب ماهى راده

والصغا والغصْره تسمع كلام العيب فيه الجسره

بلا مال ما عندك حبيب ونصره يفّرج عليك الكرب بعد كساده

ولا ياخذك طول النهار وقصره يضوي ظلام الليل بعد سواده

والصغا لبنادم يخلّيه لونه شين رايه عادم

لايصيد يكسب لاجمال لا خادم ويبدا حديثه شين بين انداده

وكثير الدراهم كان جاهم زادم ويقولوا حديثه زين فعله قاده

بالمال حتى الخايب يجوا معاه جملتهم شباب وشايب

واما قليل المال قالوا سايب يمشي يكرّ الفحم للحداده

والمولى جمله عبيده نايب الحكم حكمه والمراد مراده

ضيقة الخاطر ملّت علىّ حابسه منها القلوب اعتلّت

تناتيلها وقت الحجايج ملّت علي ريّ ساعه يسهروا الجياده

والعين ما جاها طرب وانحلت وهي مغير تكسب دمعها بداده

حالها شيّنّي ولا نيش عنها قديم مونّى

اللي ظانّه خفف اثقاله عنّي استشوي تراب الهمّ زاد رشاده

يا ريت بُويا من زمان دفنّي افتكّيت راني م الصغا وعناده

حالها متبيّن تخليك ديما بين خوتك هيّن

في الجمع لو يبقى حديثك ليّن تقول طيبه ترجع عليك مكاده

وليا لهّموك الدّين لا تدّيّن واسبق على ربك وسيع بداده

واسبق على ربك بحسب الطاعه رزقك علي ربك بغير نزاعه

بالك تتبع يا فهيم دناعه لو كان ما تكسب ولا وداده

خلّيه صوتك يرتفع بشفاعه واتبع عباد الصلح والزهاده

_______سلّم وتفكر رقاد القبر وقت يظلّم

واسكت علي مولاك لا تتكلم ورب القضا يصعب عليك عناده

وواجب عليك الفرض فيه تسلم واصبر على العازات غصب وراده

___________________

بو جلجل: الصقر

يشحوه لا كانه: يرونه كما لو انه

منبوبه: مشهوره ومعروفه

لوشه:بيضا

نصه: شكله

___ بداية هذا الشطر غير واضحة في التسجيل (كما جاء في مجلد الشعر الشعبي)

مقالات ذات علاقة

شعر البيت الواحد في ليبيا وعلاقته بالمرأة

نجوى بن شتوان

امْوَاير ولد لجواد (2) للشَّاعِرِ عبد السَّلام بوجلاوي

جمعة الفاخري

‏الْقيت صورتِكْ داخل أوراق قديمه..‬ للشَّاعِرِ يونس أشلبي.

جمعة الفاخري

اترك تعليق