أخبار

صدور عدد جديد (مجلة رؤى الثقافية) برعاية وكالة الأنباء الليبية

العدد 43 من مجلة رؤى

صدر صباح أمس الأربعاء 2/ يونيو 2021م العدد (الثالث والأربعون) من مجلة رؤى الفصلية برعاية وكالة الأنباء الليبية، يزين غلافها الخارجي لوحة للفنان السوري: صفوان داحول، أما لوحات العدد الداخلية للفنان التشكيلي العراقي ستار كاووش.

شارك بالعدد الجديد نخبة متميزة من كبار الأدباء والمبدعين بالعالم العربي، ليبيا، تونس، المغرب، الجزائر، مصر، سوريا، الأردن، فلسطين، العراق، اليمن.

يفتتح العدد مقال عن مسيرة المفكر الراحل خير الدين حسيب للكاتب العراقي د.عبدالحسين شعبان، بعنوان “حسيب: الرجل الذي رحل إلى المستقبل” وافردت المجلة مساحة لملف الأمازيغ نقرأ فيه “أمازيغ المغرب واللغة العربية” للباحث المغربي د. فريد أمعضشو “تسميات الأمازيغ” للدكتور: جميل حمداوي، فيما يكتب الباحث الليبي: حسن المغربي قراءة نقدية في كتاب “الأمازيغ عبر التاريخ نظرة موجزة في الأصول والهوية لصاحبه: العربي عقون.

وفي باب الفكر نقرأ (عن الشعر والفلسفة) للكاتب الليبي عبدالمنعم محجوب، فلسفة سيبوزا للمفكر التونسي زهير الخويلدي، مفهوم الكاريزما في الخطاب السياسي سفيان البرّاق.

وفي باب الترجمة تطالعنا مقابلة صحافية مع الكاتبة شوشانا زوبوف ترجمة أحمد منصور، مضاعفة الوعي بالذات الإنسانية ترجمة الحسين اخدوش، قتل الأب في الأدب ترجمة الحسن علاج. ويكتب في السينما الناقد المغربي سليمان الحقيوي دراسة نقدية عن فيلم “الأب” ودور الممثل الأمريكي الكبير أنتوني هوبكينز الذي حاز على جائزة الأوسكار (أفضل ممثل)

وفي باب المقالات النقدية يطالعنا الباحث ناصر أحمد سنه بمقال المؤثرات الأجنبية في مسرح صلاح عبدالصبور، الكاتبة الأردنية حنان بيروتي في “الشعور الصامت بالوحدة وباء العصر، الناقد المصري رضا عطية “فلسفة الشعر في مواجهة الموت، عادل بحوت استيهامات العاشق الأوحد.

وفي الدراسات الأدبية نقرأ ” الآثار الدلالية للعلامة في رواية ديوان المواجع للناقد التونسي الميلودي حاجي “عبق السرد في رواية عبلة لم تمت للكاتب المغربي فضيل ناصري.

وفي باب الإبداع تطالعنا نصوص مترجمة للقاص الأرجنتيني المعاصر فرناندو سورينتينو ترجمة الأديبة المصرية عبير الفقي، قصة “السفر” للقاصة الفلسطينية إليان أبوحاطوم، “الجسر” للقاص المصري إبراهيم معوض، ويختم باب الإبداع “زمن الشرفة” للقاصة الجزائرية شميسة غربي.

وفي باب الشعر نقرأ “أركل مخيلتي” للشاعر المغربي محمد يويو، “لست أنا” للشاعرة السورية ميساء زيدان “عاصفة عين” للشاعر الليبي عصام الفرجاني “زوابع باهتة” للشاعر المصري مؤمن سمير.

ويختم العدد دراسات محكمة عن لذة الكتابة ولذة القراءة دراسة في مجموعة صانع الظلال للقاصة جلنار زين بقلم الباحثة الفلسطينية ميادة أنور الصعيدي، بلاغة المتدانيات اللفظية في الخطاب القرآني للباحثة: صباح موري.

الجدير بالذكر إن مجلة رؤى الثقافية، مجلة فصلية محكمة تصدر برعاية وكالة الانباء الليبية، يرأس تحريرها الأستاذ نور الدين الماقني، ويدير هيئة التحرير الكاتب: حسن المغربي، ومن إخراج الصحافية: فاطمة بن دردف.

مقالات ذات علاقة

الدنقلي سفير الشعر المحكي الليبي في أزمور

أسماء بن سعيد

اللجنة التحضيرية العليا لمعرض طرابلس الدولي للكتاب تعقد اجتماعهاالأول

المشرف العام

رئيس المجلس الرئاسي يتعهد بدعم الرابطة

المشرف العام

اترك تعليق