مختارات

صحيفة البراكان والفراشية

يسري عبدالعزيز

جزء من الصفحة الأولى من العدد الأول من صحيفة البراكان (The Barracan) (الصورة: عن الكاتب يسري عبدالعزيز)

صورة لجزء من الصفحة الأولى من العدد الأول من صحيفة البراكان (The Barracan) الصادر في أكتوبر 1957 وهي صحيفة كانت تطبع وتوزع داخل قاعدة هويلز الجوية الأمريكية بطرابلس في ذلك الحين… وقد اختارت ادارة الصحيفة رسما لرأس أمرأة ليبية تلتحف بالفراشية كشعار لها ووصفت البراكان بأنه يغطي كل شيء (It Covers All) وهو ما تفعله الفراشية أيضا.

لا أدري السر أو السبب من وراء اختيار هذا الأسم وهذا الشبه بالفراشية ليكون اسما لصحيفة ولكنني تذكرت أن هذه الكلمة (Barracan) قد سبق وأن استخدمها الرحالة الانجليزي جورج فرانسيس ليون (George Francis Lyon) ليصف به رداء المرأة الطرابلسية في الرسم الذي رسمه لها خلال رحلته في شمال أفريقيا ونشره في كتابه الذي طبع عام 1821 عن تلك الرحلة عندما قرأت ملخصا له منذ فترة (الصورة الثانية المرفقة – والنص الذي استخدمه لوصف لباسها في أول تعليق).

رسم لمرأة طرابلسي للرحالة الانجليزي جورج فرانسيس ليون (الصورة: عن الكاتب يسري عبدالعزيز)

لم تمر بي تلك الكلمة من قبل لذا بحثت عنها في القواميس عبر شبكة الانترنت فوجدت أنها من الكلمات قليلة الاستعمال في اللغة الانجليزية وأن بعض القواميس يذكر بأنها تعني الثوب الأسود والبعض الآخر يذكر انها ثوب مصنوع من شعر الجمال ولكنهم جميعا يتفقون على أنها تعني القماش القوي والسميك… وتشير بعض القواميس أن أصل هذه الكلمة عربي… حاولت جاهدا أن أحدد هذا الأصل العربي لكلمة تحمل نفس النطق والمعنى أو قريب منه فلم تسعفني الذاكرة.

مقالات ذات علاقة

سخافة الصحافة

المشرف العام

”ناض عليه البورى”…

المشرف العام

إلى طرابلس – 2

عبدالقادر الفيتوري

اترك تعليق