من أعمال المصور أسامة محمد
شعر

شُرُود

من أعمال المصور أسامة محمد
من أعمال المصور أسامة محمد

 

كخارجٍ أعظم من غياباتِ العزلة
بفزعٍ من هجعةِ
فرارٍ مديد
في كهفِ الإنزواءِ القرير
كأنكِ أولُ من ألقى
أراني في دهشة مراياكِ
كارتباكِ البصيصِ في الجفونِ
النؤومة
بملامح شاهدةٍ على عصورٍ عتيقةٍ
ودهرٍ من كوابيس الطوى
غريباً على توهة لاتنقضي
خذيني إلى رحيلي الأبدي
إلى منأىً عن طراد الكهنةِ والمعابد
والهميني أبجدتكِ للتواصل
باسمكِ سأتهجى الأحرف الأولى
زُلفى إلى الله
وقُربى لعبادتي الغافية
حين تصحو في همس عينيكِ
إلى بعثِ طفولتي إليكِ
انا الظامئُ إلى الأرقِ الخالد
في تجلّيكِ
وصحوتي في محرابكِ للصلاة
أذّني في سمعي
واسكبي سِرّكِ في لهاثي
ياأيتها القدّيسة الطيبة
بوّئيني ذُرى الشعابِ الوامئةِ لقدومي
لأنثرَ ندى نشيدكِ على غسق
الأوديةِ البكر
وعذارى القطعانِ الشريدةِ
الشغوفةِ لناي الرعاةِ الحالم
غيّمي بالسكينةِ هدأتي
وبالدعةِ قرارةِ خاتمتي
سأكتفي بمروركِ العجول
وتحيتكِ الوجفى
كملاكٍ رؤوفٍ
واثقٍ ووجِل
لأقرأَ تعاليمكِ كسادن
وأُبشّر بكِ
كنبي

______________________

21 حزيران 2018م

مقالات ذات علاقة

.الثالثة ودقيقة؟

المشرف العام

الجدات

سراج الدين الورفلي

بعض الكلام …

عمر نصر

اترك تعليق