من أعمال التشكيلية مريم هنيدي
طيوب النص

شكراً أيَّها المواطنون

من أعمال التشكيلية مريم هنيدي
من أعمال التشكيلية مريم هنيدي

(1)
سنموتُ الآن حتماً
ويبقى الوطنْ
فشكراً لكل الذين أرعبونا
قبل أن يقتلونا
شكراً لكل من ارتدى الحدادْ
وتهيأ بالنفاق
ليصلي في جنازاتنا
(2)
شكراً لكم جميعاً أيها المواطنون
فقد خلّصتم أجسادّنا من كلِّ ألم
وجفّفتم عيونّنا من كلِّ دمع
دفنتمونا، وإنْ أحياء، بكلِّ حُـبِّ
وعتابي الوحيد عليكم 
أنكم أبكيتم أطفالاً لا ذنبَ لهم
ورمّلتم نساءً لا ذنبَ لهن
وأحرقتم وطناً لا ذنبَ له
احتضنكم مواطنين متساوين
وغرسَ فيكم شجـرةَ الحرية
لم يدري يوماً
أنَّ فؤوسَكم ستجعـلها حطباً
ثم رماداً وهباءْ
(3)
شكراً لكلِّ العسْكـر
الذي يقاتلُ بعضَه
وشكراً لكلِّ المليشيات
التي تغتالُ بعضَها
والوطنْ
وشكراً لكلِّ السِيَاسِيِّين
الذين بكلِّ الخُبثْ
قبضوا الثمنْ
(4)
شكراً لكم جميعاً أيها الموطنون
فقد حجبتمْ الربيعَ عنْ ربيعِنَا
حتى تلبدتْ سماؤُنا بالغربان
وعقمت سحبنا عن الإمطار
فذبلت زهورُ شبابنا
وماتتْ أحلامُ أطفالنا
ويبَستْ خُضرةُ أيامنا
وظلتْ كلُّ ورودنا بلاَ عبير
(5)
شكراً لكم جميعاً أيها المواطنون
لأنكم مزقتم وصية الأجدادْ
دمرتم كلَّ مُدنِ البلادْ
أحرقتم قلوبَ جميعِ العبادْ
وها قد أزفَ الرحيل والميعادْ
بِلاَ وَدَاعٍ لَكُم
أيَّها المواطنون الأوغادْ

____________________________
الاثنين الموافق 8 ابريل 2019

مقالات ذات علاقة

صُبحان لمساءٍ واحد

سليمان زيدان

نور تروي لوعة الحياة ما قبل الرحيل

منى بن هيبة

ليبيا تشارك في اجتماع عن بُعد لوزراء الثقافة العرب لبحث تداعيات أزمة كورونا على القطاع الثقافي

المشرف العام

اترك تعليق