ترجمات

شذرات من قصائد قديمة

سابفو (القرن السادس قبل الميلاد)

من أعمال الفنان التشكيلي علي الزويك


أـ هذا العشق الذي يفكك الأوصال
يأتيك مثل الزواحف
التي لا نجاة لك منها
 
ب ـ لماذا تتجنبينني وترفضين حبي يا آنتيثيذا
تنكرينني وتحلقين في الأعالي
هناك في آنذروميذا
 
ج ـ حوار
 
ـ لدي شيء أريد أن أبوح لك به.. ولكن الخجل يصدّني
ـ إذا كان لديك شيء جميل وطيب.. وليس شيئا يتآكل اللسان.. فليكن..
إذ لن يغشى عينيك عندها أي خجل.. ولن ينعقد لسانك
ـ إذن اجلس قبالتي هنا أيها الحبيب
ودع جمالك ينتشر في عيني ويملأها
 
د ـ
ـ لقد مات آدونيس يا أفروديت.. فماذا سنفعل الآن.. !؟
ـ اضربن يا فتيات على صدوركن الآن بقبضاتكن
ومزقن ملابسكن..
.
.

مقالات ذات علاقة

تأملات في المجتمع المدني

عطية الأوجلي

قصة أبيض وأسود

زكري العزابي

الطبيعة في شعر الهايكو

عمر الككلي

اترك تعليق