شعر

سأضرب رأسي بالشِعر

نجلاء الرسول- السعودية

من أعمال التشكيلي العراقي علاء بشير (الصورة: عن الشبكة)

وكأنك مشغول بلحم
يتناقل تفاصيله أطباء
جثوا فوقه ليشرحوا
آخر قطعة لديهم

لم يجدوا دليلا
لتلك الطعنات التي مزقته
فكتبوا أن السبب مجهول

صنعت كل شيء
بيدي
وضعت كرز الفرح
على جثة جافة لا تقبل الطي

لم أعد الله بشيء
لم أعد لدغتي
أن أكون رحيمة

كل ما قلته
ذكره الآخرون قبلك
فلا جديد لتحكه بظفرك

لم أكن يوما رقما
تشحن به هاتفك
لتكلم الحب ورجلك
تتدلى من غمامة

ليس هناك مطر
لينزل في آخر الليل
فالسماء محذوفة
من أرضي

وسرير خيبتك الضال مثله مثل
حذاء تلمعه لأمسياتك الحمراء
وحين تخرج مع صدئك
لن يداعبه أحد
فأناملي أطعمتها
لقطط الطريق

مثل بيت جديد
يغسل بلاطه الفرح
رميت جسدي في سطل بارد
لن يعيد لتلك القشعريرة
حكمتها في تثليث جنون
ضاع في دوائر لا تنتهي

الشعراء
هم أسوتنا
في الضياع
وعيني الان تنزف

ربما سأضرب
رأسي بالشعر
ليخرج الدم إلى مثواه
الأخير

أو ربما سأضرب
عيناي
لتحملني قبلة
معلقة بشفة الجحود

أو ربما
سأحذف جيلا
لأرتاح.

مقالات ذات علاقة

كل شئ يذكرني بك

عائشة المغربي

برغـــم!!

عبدالباسط أبوبكر

السّامر الوحيد

سعيد المحروق

اترك تعليق