طيوب النص

رغبة

علياء الفيتوري

من أعمال آمنة الجبالي
عن بوابة الوسط

أخبرته بأن له أصابعاً جميلة تعطي الآخرين انطباعاً أولياً بترفك.

”ترف الفكر” كنت أقصد ذلك،.

ﻻ يمكن لهكذا أصابع أن تفعل شيئاً، إلا لترسم، أو تكتب، أو لتمسك وروداً وتشعل سيجارة، أيضا لتهمس على ملامحي وتندس في شعري، وتحرك سواكن وتحتل مدن، تقتل الملل وتوقض مارد الشغب، وتحرض على حرق الفضيلة حتى آخر ورقة، وتعيد رسم ملامحي بفكرك ونرجسيتك.

 

مقالات ذات علاقة

يا إلهي

عطية الأوجلي

اقـــرأ

يوسف الشريف

ندبة بلوني

ميسون صالح

اترك تعليق